تكنولوجياشريط اخباري رئيسيمانشيت

4.7 مليار جيجا بايت استهلاك الأردن المتوقع من الإنترنت في 2022

عين نيوز:

تظهر تقديرات رسمية لهيئة تنظيم قطاع الاتصالات ووزارة الاقتصاد الرقمي والريادة بأنه من المتوقع أن يستهلك الأردنيون خلال العام الحالي كاملا ما مقداره (4.7 مليار جيجا بايت) من الإنترنت الخدمة التي أصبحت تؤثر في كل تفاصيل حياتنا اليومية ويعتمد عليها الجميع من أفراد ومؤسسات وشركات.
ومن المقدر أن يستخدم الأردنيون (أفرادا ومؤسسات وشركات) هذا الحجم من الإنترنت والبيانات استنادا إلى أرقام تظهر بأن المعدل اليومي لاستخدام الإنترنت في المملكة بلغ في الربع الاول من العام الحالي حوالي 12.8 الف تيرابايت في اليوم (ما يعادل 12.8 مليون جيجابايت في اليوم الواحد).
وبحسبة بسيطة واستنادا الى حجم استهلاك الاردنيين من الانترنت في اليوم الواحد خلال العام الحالي فان تقديرات الاستهلاك للعام كاملا ستبلغ قرابة (4.7 مليار جيجا بايت) في السنة كاملة.
ووفقا لقياسات تخزين البيانات واستهلاك الانترنت تعادل التيرابايت الواحدة حوالي (ألف جيجابايت) من الإنترنت.
وزاد استخدام واستهلاك الاردنيين للانترنت بشكل كبير خلال فترة السنوات العشر الماضية وذلك مع زيادة أعداد المستخدمين الذين تجاوز حاجز العشرة ملايين مستخدم، وتوسع شبكات الانترنت الثابتة والمتنقلة وزيادة وتنوع حاجة الناس الى الشبكة العنكبوتية بمختلف منصاتها وتطبيقاتها.
وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، اكد يوم الخميس الماضي أنّ الأردنيين من أفراد ومؤسسات استهلكوا من خدمات الانترنت خلال الربع الأول من العام الحالي نحو 12 ألفا و800 تيرابايت يوميا.
وأشار الوزير في مؤتمر صحفي أعلن فيه عن اتفاقيات الجيل الخامس مع مشغلي اتصالات الى ان هذا الرقم زاد بشكل كبير خلال السنوات الماضية مبينا أن حجم استهلاك الإنترنت اليومي في العام 2020 بلغ قرابة 7 آلاف تيرابايت في اليوم (ما يعادل 7 ملايين جيجابايت يوميا)، كما أن حجم الاستهلاك كان قد سجل في العام 2011 حوالي مائتي تيرابايت يوميا (ما يعادل مائتي ألف جيجابايت يوميا).
وقال الهناندة بانه من المتوقع ان تزيد حجوم استهلاك الانترنت في السوق المحلية بشكل كبير خلال السنوات المقبلة وذلك مع توقعات بزيادة أعداد مستخدمي الانترنت واعتماد الناس بشكل كبير عليها في حياتهم اليومية الى جانب التحول الرقمي الي تشهده كل القطاعات الاقتصادية مع توسع مفاهيم انترنت الاشياء والصحة التقنية والتعليم التقني وغيرها من المفاهيم.
وأكد بأن إدخال الجيل الخامس سوف يسهم في شبكات الانترنت الأخرى الموجودة في السوق المحلية من الجيل الثالث والرابع وشبكات الألياف الضوئية في سد حاجة المستخدمين الى خدمات البيانات.
ووقّعت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الخميس، اتفاقية تُمهد لإدخال خدمات الجيل الخامس إلى الأردن، مع شركتي (أورانج) و(أمنية) العاملتين في خدمات الاتصالات المتنقلة في الأردن.
وتمنح الاتفاقية المرخصين الموقعين، رخص ترددات الجيل الخامس بحيث يلتزم كل مرخص له بإطلاق خدمات الجيل الخامس تجاريا خلال مدة لا تتجاوز 18 شهرا من تاريخ ترخيصها.
والجيل الخامس يتميز عن الجيلين الرابع والثالث بثلاثة محاور أساسية هي: سرعة التنزيل وسرعة الاستجابة والقدرة على تقسيم الشبكة بحسب شرائح وحاجات المستخدمين، فضلا عن القدرة الكبرى على ربط عدد كبير من الأجهزة في وقت واحد.
وعند دخول أي تقنية حديثة للاتصالات أو أي جيل جديد من الاتصالات، فإن هناك مرحلتين تمر بهما الخدمة، وهما مرحلة الاستخدام الطبيعي التي تشهد دخول القادرين على استخدام الخدمة من حيث الكلفة وامتلاك الأجهزة الخلوية الداعمة، ومرحلة الاستخدام الشائع عندما تبدأ معظم شرائح المجتمع ومختلف القطاعات الاقتصادية بالاعتماد على الخدمة./الغد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com