أخبار الأردن

الحمارنة: أزمة الأردن إدارية وليست شح موارد اقتصادية

عرض العين الدكتور مصطفى حمارنة، في محاضرة عبر تقنية الاتصال المرئي لطلبة معهد الإعلام الأردني، تقرير حالة البلاد الذي يصدر عن المجلس الاقتصادي والاجتماعي كل عام ويتناول أهم المؤشرات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والأمنية التي يعيشها الأردن.

وبحسب بيان صحافي عن المعهد، قال الحمارنة إن التقرير يرصد عوامل الخلل والضعف في عمل مؤسسات الدولة في مواجهة الأخطار والتحديات المختلفة، وبما يمكّن صناع القرار من تحسين أداء الدولة بأجهزتها المختلفة في مواجهة هذه الأخطار المحدقة.

وأشار إلى أن الحاجة كانت ماسة لجهد وطني بحثي علمي بعيدا عن الأهواء الشخصية والأيديولوجية، ومتعدد الأغراض والموضوعات ليرصد جوانب القصور والضعف في عمل مؤسسات الدولة، وبما يمكنها ويساعدها في اكتشاف مواطن الخلل والعمل على معالجتها فيما بعد.

ودعا إلى تفعيل عمل معهد الإدارة الأردني، ليكون أداة مهمة في يد صانع القرار في الأردن لتحديث مؤسسات الدولة وتعزيز سلطة القانون، مبينا أن الأزمة إدارية وليس أزمة موارد اقتصادية شحيحة بالمطلق.

وفيما يتعلق بالمشهد الإعلامي الأردني، أشار إلى أزمة قيم أخلاقية ومهنية يعاني منها قطاع الإعلام، والتي كانت وراء التفكير بإنشاء معهد الإعلام الأردني لكي يكون رافعة لتطوير المعايير المهنية والأخلاقية التي تصنع المشهد الإعلامي بالأردن. وشارك في اللقاء الحواري عميد معهد الإعلام الأردني بالإنابة الدكتور عبد الحكيم الحسباني وطلبة المعهد.