فلسطين

دعوة لرفض مشاريع التهويد الإسرائيلية في المسجد الإبراهيمي

عين نيوز:

دعا المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية خطيب المسجد الأقصى، الشيخ محمد أحمد حسين، إلى رفض مشاريع سلطات الاحتلال الإسرائيلي التهويدية للمسجد الإبراهيمي.

وقال المفتي حسين، الثلاثاء، إنّ سلطات الاحتلال الإسرائيلي تنوي الشروع بعمل ممرات وساحات ومصعد لتسهيل اقتحام المستوطنين للمسجد الإبراهيمي في الخليل، ما يعني الاستيلاء على نحو (300) متر مربع من ساحات المسجد ومرافقه، ما يشكِّل اعتداءً صارخًا جديداً على ملكيَّة المسلمين للمسجد الإبراهيمي، وانتهاكًا واضحًا للاتفاقات الدولية التي تكفل حماية الأماكن المقدسة، وحرية العبادة.

وأشار، الى أن من شأنه أن يجر المنطقة إلى المزيد من التوتر والتصعيد، مؤكدا أن المخططات الخبيثة لن تغير من الحق الثابت للمسلمين في مساجدهم وأوقافهم.

ونبه، إلى أن “الاحتلال الإسرائيلي ماضي في تنفيذ خطط التوسع الاستعمارية والتهويدية على الأرض الفلسطينية بالقوة والطغيان، على درب حربها الشاملة التي تشنها على المقدسات الإسلامية في فلسطين، في إطار سعيها لفرض أوامر تهويدية وواقعية على الأرض المحتلة.

ودعا، إلى “رفض هكذا واقع مأساوي ومرير بكل السبل المشروعة، وعلى مختلف الأصعدة”.

وطالب المفتي حسين، “المجتمع الدولي والمنظمات الأممية ذات الصلة بتحرك جاد وفاعل؛ لضمان حماية أماكن العبادة بعامة، والمسجدين الأقصى المبارك والإبراهيمي خاصة”.

وشرع الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، بتنفيذ مشروع تهويدي على مساحة 300 متر مربع من ساحات المسجد الإبراهيمي ومرافقه، يشمل تركيب مصعد كهربائي، لتسهيل اقتحامات المستوطنين.

وقال مدير الحرم الابراهيمي ورئيس سدنته الشيخ حفظي أبو سنينة، إنّ آليات الاحتلال باشرت تحت حراسة مشددة بعمليات حفر بآليات ثقيلة على بعد 100 متر تقريبا، في الساحات الخارجية الغربية للحرم الابراهيمي، لتركيب المصعد الكهربائي التهويدي.

بترا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com