أخبار الأردن المرحلة الثانية من خطة التمكين الإقتصادي للمرأة في الأردن

لجنة المرأة تباشر سلسلة من الندوات الإفتراضية

تباشر اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة عقد سلسلة من الندوات الافتراضية والاجتماعات مع الشركاء من مختلف الوزارات والجهات الرسمية والمانحين للتعريف بمستجدات الأنشطة التي يتم تنفيذها وذلك بهدف التشاركية وتعزيز التكاملية في الجهود بين المؤسسات المختلفة والبناء على ما تم البدء به في تطوير الخطط التنفيذية للمراحل القادمةوذلك وفقا لبيان صحفي اصدرته اللجنة اليوم الاثنين .

وتأتي هذه الاجتماعات استكمالاً لتنفيذ المرحلة الأولى من الخطةالوطنية للتمكين الاقتصادي للمرأة (2019 -2024 ) بدعم من برنامج البنك الدولي لتمكين المرأة في المشرق،  وكجزء من المناقشات والحوارات المستمرة بالتعاون مع صندوق مجموعة البنك الدولي للمساواة بين الجنسين في منطقة المشرق الداعم للبرنامج حول التزامات الحكومة الأردنية نحو تعزيز البيئة الداعمة للتمكين الاقتصادي للنساء وزيادة الفرص المتاحة لهن، وكتحضير للمرحلة المقبلة من خطة التمكين الاقتصادي للمرأة والتي تنسجم مع أهداف  ومؤشرات استراتيجية المرأة في الاردن 2020 -2025.

وأشارت الأمينة العامة للجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة د. سلمى النمس أن أنشطة برنامج المشرق تتوائم مع الأولويات الوطنية والأهداف التي تم تحديدها من خلال المشاورات الوطنية للاستراتيجة الوطنية للمرأة في الأردن 2020-2025 والتي صادقت عليها الحكومة العام الماضي، والتي تضمنت “أن تمتلك المزيد من النساء والفتيات فرصاً متساويةً للمشاركة والقيادة في الحياة العامة وفي سوق العمل ويتمتعن بالاستقلالية الاقتصادية بما يحقق تمتعهن بحرية القرار”، وقد تم ربط مؤشرات هذه الأهداف مع مؤشرات الاستراتيجيات الوطنية ذات العلاقة وأهداف التنمية المستدامة 2030، بما في ذلك الهدف الخامس الذي يرمي إلى المساواة بين الجنسين.

يقدم البنك الدولي ومؤسسة التمويل الدولية والحكومة الكندية والنرويجية من خلال برنامج المشرق المساعدة الفنية لبلدان المشرق الثلاث (الاردن، العراق، لبنان) لتعزيز التمكين الاقتصادي للنساء وزيادة الفرص المتاحة لهن، بوصفه عاملا حافزا لبناء مجتمعات أكثر شمولية واستدامة يعمها السلام، ويعود فيها النمو الاقتصادي بالنفع على الجميع. ومن خلال التعاون مع القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني وشركاء التنمية، يساند الصندوق الجهود التي تقودها الحكومات والأولويات على مستوى البلد، والأنشطة الاقليمية والاستراتيجية التي ترمي إلى: 1. تقوية البيئة الداعمة للأطراف المعنية للقيام على نحو فاعل بتحديد العقبات التي تحول دون مشاركة النساء في النشاط الاقتصادي ومعالجتها، 2. تحسين قدرة النساء على الحصول على الفرص الاقتصادية.

وتم تحديد أنشطة البرنامج على مدار خمسة أعوام (2019-2024 ) في إطار ثلاثة ركائز مترابطة: الحوار والمشاركة –  البيانات والمعارف – الابتكار من أجل النتائج.

وتجدر الإشارة الى أن مشاريع البرنامج تندرج تحت مواضيع عدة تساهم بالوصول إلى الأهداف المرجوة، حيث أهم الأولويات/ المواضيع التي يتناولها البرنامج هي اقتصاد الرعاية، قطاع خاص مستجيب للنوع الاجتماعي، السلامة والأمان في عالم العمل، ريادة الأعمال، صنع السياسات المراعية لمنظور النوع الاجتماعي، و الأعراف الاجتماعية الداعمة للمساواة بين الجنسين.

تأسست اللجنة الوطنية الأردنية لشؤون المرأة كآلية وطنية للنهوض بوضع المرأة في الأردن بموجب قرار مجلس الوزراء رقم 21/11/3382 في عام 1992 وبرئاسة سمو الأميرة بسمة بنت طلال المعظمة  وعضوية  الوزراء المعنيين وممثلي مؤسسات المجتمع المدني والقطاع الخاص، وذلك من منطلق التزام الأردن بالنهوض بأوضاع المرأة وتعزيز مشاركتها في تحقيق التنمية المستدامة وتأكيداً على تنفيذه لتعهداته الوطنية والعربية والدولية. وقد قرر مجلس الوزراء بتاريخ 21/9/1996 اعتبار اللجنة المرجع لدى جميع الجهات الرسمية وممثلا للمملكة في كل ما يتعلق بالأنشطة النسائية وشؤون المرأة.

وتركز اللجنة على : إدماج قضايا المرأة وأولوياتها في الاستراتيجيات والسياسات والتشريعات والخطط والموازنات الوطنية. ورصد قضايا التمييز ضد المرأة وتقييم واقعها ومتابعة ما تم إنجازه في إطار تحقيق المساواة  وتكافؤ الفرص .وكسب التأييد والحشد لقضايا المرأة ونشر الوعي بأهمية دورها ومشاركتها في تحقيق التنمية الوطنية المستدامة

وياتي برنامج المشرق لتمكين المرأة اقتصاديا في سياق دعم حكومات العراق والأردن ولبنان في جهودها لزيادة الفرص الاقتصادية للمرأة، قام البنك الدولي و مؤسسة التمويل الدولية عام 2019 بإطلاق برنامج تمكين المرأة في المشرق بالتعاون مع كندا والنرويج والقطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني وشركاء التنمية.

الكلمات المفتاحية: الأردن- التمكين الإقتصادي للنساء- لجنة شؤون المرأة