اقتصاد

انطلاق أعمال الملتقى الدولي للربط التقني للبنى التحتية الإلكترونية العربية

عين نيوز:

برعاية جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين وبمشاركة عربية وعالمية واسعة

انطلاق أعمال الملتقى الدولي للربط التقني للبنى التحتية الإلكترونية العربية

د. رويدا المعايطة: الحاجة إلى تعزيز البحث العلمي لزيادة التنافسية

المهندس الروسان: نعمل على تنفيذ رؤية جلالة الملك لتحقيق اقتصاد معرفي

أبوغزاله: يدعو لاعتماد الأردن مركزا إقليميا للربط التقني

 

عين نيوز- خاص /

برعاية صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين, انطلقت في العاصمة الأردنية عمان أعمال الملتقى الدولي الأول للربط التقنية للبنى التحتية الإلكترونية العربية في إطار البنى العالمية برئاسة الدكتور طلال أبوغزالة، رئيس المنظمة العربية لشبكات البحث العلمي والتعليم وبمشاركة واسعة وفعالة لأكثر من مائتي شخصية من كبار صانعي القرار من الحكومات والمؤسسات والأوساط الأكاديمية والمنظمات غير الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني.

وقد انتدب جلالة الملك معالي الدكتورة رويدا المعايطة، وزير التعليم العالي والبحث العلمي لافتتاح الملتقى نيابة عن جلالته، حيث ألقت كلمة نقلت فيها تحيات جلالة الملك إلى الضيوف والمشاركين مباركاً جهودهم وأعمالهم متمنياً لهم التوفيق في تحقيق الأهداف الخيرة التي يسعون لها، ومؤكداً في الوقت نفسه على تقديم كل الدعم والتسهيلات التي تؤدي إلى نجاح الملتقى.

وتوجهت بالشكر إلى مجموعة طلال أبوغزالة بقيادة الدكتور طلال أبوغزالة على المجهود الكبير في المجالات المهنية العديدة التي تساهم في النهوض بالمجتمع وخاصة في مجالات التعليم والتدريب والتأهيل وبناء القدرات، إضافة إلى جهوده المتواصلة في جودة التعليم والبحث العلمي.

وقالت المعايطة إن الوزارة قد عملت على توفير بيئة صحية للبحث العلمي في ميادين ذات أهمية إستراتيجية كبيرة لزيادة تنافسية الأردن على المدى البعيد وذلك في مجالات الطاقة والمياه والبيئة والتطبيقات التكنولوجية بالإضافة إلى دعم حقوق الملكية الفكرية.

وأضافت إن إستراتيجية الأردن الوطنية تركز على تحقيق معايير بحثية وتعليمية متقدمة لتلبية المتطلبات الحالية والمستقبلية لمجتمعنا لمواكبة التطور العالمي في ميدان التعليم والبحث العلمي.

وألقى الدكتور طلال أبوغزالة كلمة في الجلسة الافتتاحية دعا فيها إلى اعتماد الأردن كمركز إقليمي للربط التقني وقال :”نتطلع اليوم إلى أن يصبح في جميع الدول العربية شبكات وطنية للبحث العلمي, وأن تنضم هذه الشبكات للمنظمة العربية لشبكات البحث العلمي والتعليم بحيث يصبحوا شركاء كي يكتمل التواصل البحثي والعلمي بين الدول العربية مؤكدا استعداد المنظمة لتقديم أية مساعدة لإنشاء الشبكات الوطنية حسب النموذج المتعارف عليه دوليا.”

وأعلن عن انطلاق ثلاث مبادرات جديدة في بداية عام 2012 وهي مشروع “تاجي توب” والثاني موسوعة المحتوى العربي على الانترنت “تاجيبيديا” والثالث جامعة أعمال فضائية TAG Corporate Virtual University لتقديم جميع البرامج التعليمية والتدريسية في مجال الأعمال للقطاع الحكومي والخاص والتعليمي على مستوى الوطن العربي.

كما ألقى المهندس باسم الروسان، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات كلمة تناول فيها بالتفصيل تجربة الأردن فيما يتعلق بالبنية التحتية الالكترونية وقال “بدأت الحكومة الأردنية في خطة الربط التقني الالكتروني في عام 2003 والتي تهدف الربط المدارس والجامعات تقنيا تنفيذا لرؤية جلالة الملك عبدالله الثاني في توجه الأردن نحو اقتصاد معرفي متكامل.”

وأضاف:” تطورت هذه البرامج في عام 2007 لتشمل المؤسسات الحكومية والمراكز الصحية والمستشفيات, كما تم اعتماد المدارس في المناطق الريفية كنقاط توزيع لخدمات الانترنت. “

وقدم الدكتور خالد طوقان رئيس هيئة الطاقة الذرية الأردنية شرحا تفصيليا حول البحث العلمي القائم على الربط التقني وكذلك عرضا تقنيا للمركز الدولي لضوء السنكروترون للعلوم التجريبية وتطبيقاتها في الشرق الأوسط.

وتحدث في الجلسة الافتتاحية الدكتورة فائقة الصالح، ممثل الأمين العام لجامعة الدول العربية و مديرة إدارة البحث والتعليم للجامعة ونقلت تحيات الأمين العام للجامعة السيد نبيل العربي وتمنياته للملتقى بالنجاح.

وقد ثمنت الدكتورة الصالح التعاون القائم بين مجموعة طلال أبوغزالة وجامعة الدول العربية في مجالات التعليم والبحث العلمي والإهتمام بقضايا الشباب بالإشارة إلى القمة الشبابية المعرفية المقرر عقدها في المغرب بالتعاون بين الجامعة العربية ومجموعة طلال أبوغزالة في مارس 2012.

كما تحدث في الإفتتاح السيد كوستاس غلينوس رئيس وحدة التقنية في البنية التحتية الالكترونية التابعة للمفوضية الأوروبية والسيدة جوانا رونيكا رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في الأردن.

ويعد هذا الحدث الأول من نوعه على مستوى المنطقة العربية والعالم ويعتبر فرصة مميزة للباحثين العرب والقائمين على تطوير البنى التحتية العلمية في العالم العربي للإستفادة من هذا التجمع مما يوفر منبراً يمكن من خلاله تحفيز وتشجيع الشراكات وتبادل أفضل الممارسات لدمج شبكات البحث العلمي مع الشبكات العالمية وكذلك في مجال استدامة هذه الشبكة.

كما يعزز الملتقى موقع ومكانة الأردن كمركز إقليمي للبحث العلمي والربط التقني للبنى التحتية على مستوى الوطن العربي لتحقيق إقامة شبكة حقيقية بين الباحثين العرب، وستعمل المنظمة العربية لشبكات البحث والتعليم ومقرها عمان على إستكمال المتطلبات لهذا الإنجاز الهام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com