انتخابات 2020

52 ألف عامل داخل مراكز الاقتراع والفرز و18 ألف متطوع في الانتخابات النيابية

قال رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب، خالد الكلالدة، الاثنين، إن عدد العاملين داخل مراكز الاقتراع والفرز يبلغ 52 ألف، إضافة إلى 18 ألف متطوع، وذلك قبل يوم واحد على بدء الانتخابات لاختيار مجلس النواب الـ 19.

وأوضح الكلالدة لبرنامج صوت المملكة، أن “العاملين في لجان الاقتراع والفرز 52 ألفا. وهناك 8 آلاف و24 صندوقا كل صندوق يخدمه 4 أشخاص”، إضافة إلى “18 ألف متطوع منتشرين في 1824 مركز اقتراع وفرز، إضافة إلى لجان الانتخاب الرئيسي موزعة على 23 دائرة، وفي الدوائر الكبرى هناك مكاتب فرعية تساند اللجان وعددها 45”.

وتجرى الانتخابات، وسط إجراءات صحية مشددة منعا لانتشار فيروس كورونا المستجد، حيث يشهد الأردن ارتفاعا غير مسبوق في عدد الوفيات والإصابات.

الكلالدة أشار إلى أن “داخل أي غرفة في مركز الاقتراع لن يكون هناك أكثر من 20 شخصا، والإجراءات المتبعة تمنع التلامس بين المقترع والعاملين”.

وتحدث الكلالدة عن إجراءات الاقتراع، حيث “يدخل الناخب مركز الاقتراع ويغادر دون لمس أي شخص، أو أي أداة موجودة في غرفة الاقتراع والفرز”.

وبلغ العدد النهائي للقوائم الانتخابية المترشحة 294 قائمة، وعدد المرشحين داخل هذه القوائم 1674 مرشحا.

وقال الكلالدة إن 300 مترشح للانتخابات أعمارهم أقل من 40 عاما، مشيرا إلى أن “نحو 1.6 مليون ناخب أعمارهم أقل من 30 عاما، بينهم 577 ألف يحق لهم التصويت لأول مرة”. 

مخالفات

وقال الكلالدة إنه “تم رصد أكثر من 4.5 آلاف مخالفة خلال مرحلة الصمت الانتخابي”، التي بدأت الساعة الـ صباح الاثنين، أي قبل بدء الاقتراع بـ 24 ساعة.

“المال الفاسد، تعاملنا مع أكثر من 110 مخالفات … وحولنا للجهات القضائية نحو 20 مخالفة، هناك موقوفين منهم ومن ضمنهم مترشحين وداعمين له”، وفق الكلالدة.