صحة

3 أطعمة لها قدرات مذهلة في علاج مشاكل الخصوبة لدى النساء

يواجه الكثير من الأزواج مشكلات تتعلق بالخصوبة والحمل، وفي بعض الحالات تكون السيدات مصابات بمشاكل واضطرابات هرمونية تعيق الحمل وتجعل حدوثه أمرا صعبا.

ويمكن إضافة بعض العناصر الجديدة في النظام الغذائي للسيدات، تعمل على تحقيق التوازن الهرموني والمساعدة في علاج العديد من المشكلات الصحية المتعلقة بالهرمونات والخصوبة وأيضا فترة الحيض.

وبحسب ما نشرته صحيفة “بينك فيلا”، فإن هناك 3 أطعمة لها قدرات مذهلة على علاج الخلل الهرموني لدى النساء وتعزيز الخصوبة من أجل حدوث حمل سريع. وكانت الأطعمة تستخدم منذ القدم، ولكنها مع مرور الوقت أصبحت في طي النسيان، وهذه الأطعمة هي:

بذور الحلبة

تحتوي بذور الحلبة على الكثير من المواد المضادة للأكسدة والعناصر الغذائية مثل الحديد والكولين والبيوتين وعدة فيتامينات أخرى تساهم في علاج المشاكل الهرمونية والمشاكل المتعلقة بفترة الحيض.

وتساهم بذور الحلبة في علاج المشكلات المتعلقة بفترة انقطاع الطمث، وللحصول على أفضل النتائج يجب تناول هذه البذور وهي محمصة مع الخضروات.

حب الرشاد

تناول هذه البذور مفيد للغاية بسبب احتوائها على نسب كبيرة من الحديد والفولات، وكذلك الفيتامينات والبروتينات الأخرى، إذ تمتلك فوائد مذهلة للأشخاص الذين يعانون من نقص في حمض الفوليك أو الحديد.

ولحب الرشاد دور كبير في علاج الخلل الهرموني لدى السيدات الذي يسبب مشاكل الخصوبة وتأخر الحمل، ويمكن تناول هذه الحبوب بمزجها مع السمن أو الحليب.

الصمغ

هناك وجبة شائعة باسم “غندو لادو”، وهي تصنع من الصمغ القابل للأكل المطبوخ بالسمن والزبيب والمكسرات، ومن المعروف عن هذه الوجبة أنها مفيدة للغاية للسيدات الحوامل.

وتعزز الوجبة من مناعة الجسم وتدر الحليب عند الرضاعة وتقوي العظام والعضلات، فهي غنية بالبروتين والكالسيوم، ولكن ما يجهله أغلب الناس أن هذه الوجبة يجب أن تتناولها السيدات اللواتي يعانين من الخلل الهرموني ومشاكل الخصوبة التي تؤدي إلى تأخر الحمل؛ لأنها تعالج المشاكل المتعلقة بالجهاز التناسلي، مثل بطانة الرحم التي تسبب الضعف لجسم المرأة وتسبب النزيف والإعياء الشديد.

الكلمات المفتاحية: صحة