حماس: عمليات إسرائيل الجديدة في غزة تؤكد استمرارها بحرب الإبادة

قالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إن إعلان إسرائيل بدء عملية عسكرية في جباليا شمالي قطاع غزة بالتزامن مع توغلاتها في حي الزيتون ورفح يؤكد إصرارها على المضي قدما “في حرب الإبادة”.

وحمّلت الحركة في بيان لها الإدارة الأميركية والرئيس جو بايدن المسؤولية كاملة عن تصاعد هذه الجرائم بحق المدنيين.

وطالبت الحركة المجتمع الدولي والأمم المتحدة بمغادرة ما سمته مربع المواقف الخجولة، والضغطِ لوقف العدوان.

وفي بيان منفصل، حذرت حركة حماس من نذر كارثة إنسانية وتفاقم حالة المجاعة في قطاع غزة جراء استمرار سيطرة جيش الاحتلال الإسرائيلي على معبر رفح وإغلاقه لليوم الخامس على التوالي.

وقالت حماس إن إغلاق المعبر تسبب في تعطيل وصول المساعدات الإنسانية والطبية للفلسطينيين، إضافة لتوقف خروج الجرحى لتلقي العلاج في الخارج.

وطالبت الحركة المجتمع الدولي والأمم المتحدة بالتحرك العاجل لوقف هذه الكارثة الإنسانية، واتخاذ ما يلزم من إجراءات لوقف العدوان الإسرائيلي على غزة.

غارات إسرائيلية مكثفة على مخيم جباليا

يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي غارات مكثفة على مخيم جباليا شمال قطاع غزة، تسببت باندلاع أحزمة نارية تحيط بعشرات المنازل؛ مما أدى لوجود شهداء وجرحى.

وتحدثت قناة الأقصى التابعة لحركة المقاومة الإسلامية (حماس)، عن إطلاق الطائرات المروحية الإسرائيلية نيرانها الرشاشة صوب المناطق الشرقية لجباليا شمال قطاع غزة، بالتزامن مع استمرار الغارات الجوية.

وأدى القصف الإسرائيلي إلى وجود شهداء وجرحى في شرق مخيم جباليا، كما شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية غارات عنيفة على محيط مراكز الإيواء وسط المخيم.

وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي السبت، إن القوات الإسرائيلية التي تعمل في جباليا بشمال قطاع غزة تمنع حركة حماس من إعادة بناء قدراتها العسكرية هناك.

وأضاف المتحدث الأميرال دانيال هاغاري خلال مؤتمر صحفي: “رصدنا في الأسابيع الماضية محاولات من حماس لإعادة بناء قدراتها العسكرية في جباليا. ونحن نعمل هناك للقضاء على تلك المحاولات”.

وقال هاغاري، إن القوات الإسرائيلية التي تعمل في حي الزيتون بمدينة غزة “قتلت قرابة 30 مسلحا فلسطينيا” على حد وصفه.

قبل ذلك، طلب جيش الاحتلال في بيان السبت من “جميع السكان والنازحين الموجودين” في بعض مناطق شمال القطاع مثل جباليا وبيت لاهيا، التوجه إلى غرب مدينة غزة.

ونُفّذت غارات على جباليا وعلى طول طريق صلاح الدين، وفق شهود.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *