العدوان الإسرائيلي على غزة يدخل يومه الـ 214

 تواصل العدوان الإسرائيلي لليوم الـ114، وتزامن ذلك مع إعلان المقاومة الفلسطينية موافقتها على مقترح الوسيطين القطري والمصري لوقف إطلاق النار، في حين أكدت إسرائيل أن المقترح “يتضمن ثغرات كبيرة”.

وذكر مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أن مجلس الحرب الإسرائيلي قرر بالإجماع استمرار عملية رفح، وقال إن الهدف من ذلك هو الضغط العسكري على حركة حماس بهدف التقدم في مساعي الإفراج عن الأسرى وتحقيق أهداف الحرب.

ميدانيا، أعلنت المقاومة الفلسطينية استهداف القوات الإسرائيلية في محور “نتساريم” بصواريخ رجوم، واستهداف غرفة قيادة لقوات الاحتلال في المحور نفسه بصواريخ قصيرة المدى وبقذائف هاون، في حين قالت سرايا القدس إنها قصف تجمعا لقوات الاحتلال وقنصت جنديا إسرائيليا شرق حي الشجاعية.

وأوقع القصف الإسرائيلي عشرات الشهداء والمصابين خلال الساعات الماضية، وتركزت الغارات على رفح جنوبي القطاع، وجاء ذلك بعد أمر جيش الاحتلال سكان مناطق شرق رفح -البالغ عددهم نحو 100 ألف- بالإخلاء والتوجه نحو ما زعم أنها “مناطق إنسانية” في خان يونس والمواصي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مختارة