اطلاق مشروع “رؤى” لتعزيز قدرات الشابات الاردنيات القيادية والسياسية في الجامعات

وقعت جمعية عون الأردن الخاصة اليوم اتفاقية تعاون مع صندوق الملك عبدالله الثاني للتنمية لتنفيذ مشروع “رؤى” لتعزيز قدرات الشابات الاردنيات القيادية والسياسية في اتحادات الجامعات الاردنية، الحاصل على الدعم من مشروع “تمكين” لدعم المشاريع السياسية، الذي أطلقه الصندوق مطلع العام الحالي.

وقالت المدير التنفيذي لجمعية عون الأردن نور الدويري ان مشروع “رؤى” يستهدف الجامعات الاردنية في الاقاليم الثلاث (الشمال والجنوب والوسط)، كما يهدف الى تنمية قدرات الشابات الأردنيات الطموحات اللاتي ترشحن و/أو فزن و/أو خضن انتخابات اتحادات الطلبة و/أو نوادي الجامعة في الجامعات الاردنية او مجالس منتخبة بالعموم، لاكسابهن المهارات اللازمة للقيادة بكفاءة وتعليمهن كيفية صناعة القرار والتفكير النقدي ورفع وعيهن وثقافتهن السياسية.

ويشتمل المشروع حسب الدويري على حزمة من الأنشطة والورش التدريبية ،ومحاكاة للانتخابات بهدف تصدير قائدات مؤثرات ومتمكنات للمجتمع، بحيث يساهمن في تحقيق التحديث المأمول في كافة القطاعات لاسيما في المجال السياسي، بحيث يصبحن ناصية للمشاركة الحقيقية لتحقيق التنمية المستدامة وإحقاق العدالة الإجتماعية في المجتمع.

واضافت الدويري ان المشروع سينطلق منتصف الشهر الجاري في حرم الجامعات التي سيعلن عنها لاحقاً ، وسيعمد الى بناء شبكة تواصلية ومنتدى للشبابات القياديات الاردنيات لدمج واشراك الشابات المشاركات ضمن فعاليات وورش بناء الفريق ، مشيرة الى انه سيقدم كذلك تدريبات مكثفة على ايدي مدربين كما سيوفر للمشاركات لقاءات مع صناع قرار وورش حوارية ، مؤكدة انه من المأمول ان يحقق المشروع الاثر السياسي والاجتماعي ويغير الصورة الذهنية عن قدرة المرأة في خوض الانتخابات تنافسيا وليس فقط على الكوتا .

وقالت مستشارة المشروع مها الطراونة ان مشروع “رؤى” يأتي لتمكين وتنمية المرأة الأردنية الشابة في مراكز صنع القرار حيث تشكل الشابة الأردنية نسبة تقارب ال60% من طاقة الجامعات الأردنية الطلابية الاجمالية، ويعتبر التحدي الاول الذي يواجه الشابات الاردنيات في الحياة المستقلة، هو مجالس اتحادات ونوادي الطلبة في الجامعات الاردنية على اعتبار انها المرحلة الأولى والحقيقية التي تخوضها الشابة بشكل حقيقي ومستقل لاثبات نفسها لاسيما في صناعة القرار والعمل السياسي كما تعتبر النواة الاولى لتشكيل مستقبلهن في هذا المجال.

يشار الى أن مشروع “تمكين” لدعم المشاريع السياسية، يقوم على تقديم الدعم المالي للمشاريع والأفكار والمبادرات التي تساهم في تعزيز وخدمة مشروع التحديث السياسي الذي تتبناه الدولة من خلال التشاركية بين مؤسسات القطاع العام والخاص ومؤسسات المجتمع المدني، كما يهدف أيضا الى نشر الوعي السياسي المجتمعي وتعزيز مشاركة الشباب والمرأة في مختلف جوانب الحياة السياسية وتحفيز بيئة العمل الحزبي والسياسي في المجتمعات المحلية، فضلا عن دعم البيئة المحفزة لإبراز القيادات الشبابية وتمكينها بأدوات المشاركة السياسية الفاعلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مختارة