طالبان: الحركة لا يمكنها فرض الزواج القسري على النساء

قال المتحدث باسم حركة طالبان الأفغانية محمد نعيم، الثلاثاء، إن الحركة لا يمكنها فرض الزواج القسري على النساء، وأضاف أنها اتهامات فارغة.

وذكر عبر برنامج  “العاشرة” ل قناة  “المملكة” ,  أن “الشعب الأفغاني له تقاليد وله أعراف ولا يمكن لأي أحد أن يمس مثل هذه الأمور الحساسة”، وأضاف “هذا أمر لا يقبله عقل سليم”، وتساءل كيف يمكن لإنسان أن يجبر شخصا بتزويج ابنته أو يجبر ابنته أن تتزوج من أحد.

وقال إن الشعب الأفغاني ينتمي للمذهب الحنفي، والحقوق التي أعطاها المذهب الحنفي للمرأة هي أكثر بكثير، وفيها توسع أكثر من المذاهب الأخرى.

وأشار إلى أن الحركة استُهدفت إعلاميا منذ عشرين سنة، دون أن تحظى بفرصة للخروج للإعلام.

وقال إن الوضع يتحسن يوما بعد يوم وحركة طالبان يستطيع الآن أن تقول كلمتها للعالم، مشيراً إلى دور إعلام العالم الخارجي في “تشويه الصور وأيضا تحسينها”.

وأوضح أن الإشاعات والادعاءات التي كان يروج لها منذ عشرين سنة أغلبها فارغ وليس لها أصل من الحقيقة.

“نحن بشر ونحن مسلمون ولنا بلد ولنا تاريخ عريق، ونستطيع التعامل مع الجميع وأثبتنا هذا عمليا، إذ جئنا للدوحة في 2011 وفتحنا مكتبا سياسيا بدأنا العمل السياسي مع مختلف دول المنطقة والجوار ودول العالم”، وفق نعيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات مختارة