إستطلاع نفذته ياهو للأبحاث بعد القمة الأمريكية لريادة الأعمال: 82% يطالبون أمريكا بمعالجة قضية الصراع مع إسرائيل

عين نيوز- خاص- 

أعلنت  ياهو مكتوب للأبحاث، بالتعاون مع معهد إنترميديا للدراسات في واشنطن العاصمة، عن نتائج أحدث استطلاع للرأي والذي شمل 937 مشاركاً من مصر والأردن والمغرب والمملكة العربية السعودية. ويسلط الاستطلاع الضوء على آراء العرب حول نتائج القمة الرئاسية لريادة الأعمال والتي عقدت في أواخر شهر أبريل الماضي. حيث وجه الرئيس الأمريكي باراك أوباما الدعوة لأكثر من 200 من رواد الأعمال من العالم الإسلامي لزيارة قمة واشنطن في إطار برنامج يرمي إلى تشجيع الابتكار والنمو في الدول الإسلامية، والذي وصفه أوباما بأنه “بداية جديدة” للعلاقات بين الولايات المتحدة والعالم الإسلامي. 

ويظهر استطلاع الرأي الذي أجرته Yahoo! مكتوب للأبحاث أن العرب يتمتعون باطلاع جيد على أنشطة الولايات المتحدة التي تستهدف العالم الإسلامي، حيث أن نحو 6 من كل 10 (62%) ممن شملتاهم الدراسة على علم بالخطاب الذي وجهه الرئيس الأمريكي أوباما إلى رواد الأعمال المسلمين، وكانت غالبية هذه النسبة من الرجال ومن المصريين.

ويرى أقل من 3 من كل 10 (26%) ممن شملتهم الدراسة أن الولايات المتحدة ملتزمة جداً أو إلى حد ما بتحسين الظروف الاقتصادية في العالم الإسلامي. وأظهرت النتائج أن الأردنيين هم الأقل تصديقاً لذلك من بين الدول التي شملها الاستطلاع.

وأظهرت النتائج النسبة ذاتها فيما يتعلق بمدى تفاؤل العرب بأن الولايات المتحدة ستتمكن من المساعدة في تحسين الظروف الاقتصادية في العالم الإسلامي، حيث أشار 25% فقط بأنهم متفائلون جداً أو إلى حد ما. وكان الرجال بشكل عام، وسكان دول شمال إفريقيا وبلاد الشام الأقل تفاؤلاً في هذا الصدد 

وترى النسبة الغالبة ممن شملهم الاستطلاع (82%) أن الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني هو القضية الأهم التي يجب على الولايات المتحدة السعي لمعالجتها لتثبت التزامها نحو تحسين العلاقات مع سكان العالم الإسلامي.

ويأتي في الأهمية بعد موضوع الصراع الإسرائيلي-الفلسطيني مواضيع الديمقراطية والعدالة في العالم الإسلامي (40%) والحرب في العراق (37%). كما شملت المواضيع المطروحة كلاً من قضايا حقوق الإنسان (29%) وانتشار الأسلحة النووية (27%) والتنمية الاقتصادية/سوق العمل (24%) والحرية الدينية (24%) وحقوق المرأة (3%). وذكر المشاركون في الدراسة ما متوسطه 3 قضايا لكل منهم.

وتشير النتائج إلى أن عدداً أكبر من النساء أبدين قلقاً حول قضايا الحرب في العراق (45% مقابل 35%) والحرية الدينية (34% مقابل 20%) مقارنة بآراء المشاركين من الرجال.

وفي هذا الصدد، قالت تامارا ديبريز، مديرة Yahoo! مكتوب للأبحاث: “نحن سعداء بمشاركة نتائج هذا الاستطلاع الذي أجري عبر الإنترنت، والذي استعرض المشاركون من خلاله آراءهم حول الدور الذي تؤديه الولايات المتحدة في تعزيز ريادة الأعمال في العالم العربي في أعقاب القمة التي استضافتها واشنطن”.

“تملك الدول حول العالم فرصة رائعة للمشاركة في جهود ريادة الأعمال لدعم النمو والتطور التكنولوجي. ولا بد لمساعي النمو والتمكين في المنطقة أن تبنى على أسس سليمة وتتلقى الدعم من داخل العالم العربي. ولتحقيق ذلك، فإن على المجتمعات وضع الأسس التي تشجع على ريادة الأعمال لتحقيق النمو، وهذا يشمل الاستثمار في مجالات البحث والتطوير والتعليم وتطوير ثقافة تشجع على ريادة الأعمال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *