ضابط إسرائيلي كبير :قدوم أردوغان على متن بارجة تركية الى غزة إعلان حرب

عين نيوز- رصد-
رأى نائب رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق اللواء في الاحتياط عوزي ديان إنه في حال جاء رئيس الوزراء التركي رجب طيب تركي على متن بارجة حربية تركية الى قطاع غزة، فإنه يجب التعامل مع ذلك على أنه إعلان حرب.
وقال ديان لإذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين “إذا جاء مع بوارج حربية تركية فهذا إعلان حرب من دون أدنى شك وعلينا أن نضع خطا واضحا والقول مسبقا أن من يتجاوز (من البوارج) هذا الخط لن تتم السيطرة عليها عليه وإنما سيتم إغراقها”.
من جانبه حاول رئيس الدائرة السياسية والأمنية في وزارة الدفاع الإسرائيلية اللواء في الاحتياط عاموس غلعاد تخفيف وقع أقوال ديان.
وقال غلعاد إنه “في فترات الأزمات بالذات، نحن مطالبون بترجيح الرأي وعدم وصف رئيس حكومة منتخب بأنه إرهابي”.
ورفض غلعاد التطرق إلى تقرير نشرته صحيفة “صندي تايمز” البريطانية أمس حول تخوف إسرائيل من إغلاق محطة استخبارات إسرائيلية في الأراضي التركية لكنه شدد على أن “قدراتنا الاستخباراتية بكل ما يتعلق بما يحدث في الشرق لم تتضرر”.
وفي غضون ذلك ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن مئات الإسرائيليين أبحروا اليوم في زوارق ويخوت مقابل شواطئ إسرائيل للتعبير عن التأييد للجيش الإسرائيلي والمطالبة بإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة غلعاد شاليط.
وقبل إبحارهم تحدثت معهم رئيس حزب كديما والمعارضة الإسرائيلية تسيبي ليفني قائلة إن “مقاتلي وحدة الكوماندو البحري (الذين هاجموا قافلة الحرية) أطلقوا النار عندما توجب عليهم ذلك وحسنا فعلوا ودافعوا عن حياتهم وعلينا الآن أن نعمل من أجل تعزيز صورة إسرائيل في العالم”.

ضابط إسرائيلي كبير :اذا جاء أردوغان على متن بارجة تركية الى غزة يجب اعتبار ذلك إعلان حرب

عين نيوز- رصد-
رأى نائب رئيس أركان الجيش الإسرائيلي السابق اللواء في الاحتياط عوزي ديان إنه في حال جاء رئيس الوزراء التركي رجب طيب تركي على متن بارجة حربية تركية الى قطاع غزة، فإنه يجب التعامل مع ذلك على أنه إعلان حرب.
وقال ديان لإذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الاثنين “إذا جاء مع بوارج حربية تركية فهذا إعلان حرب من دون أدنى شك وعلينا أن نضع خطا واضحا والقول مسبقا أن من يتجاوز (من البوارج) هذا الخط لن تتم السيطرة عليها عليه وإنما سيتم إغراقها”.

من جانبه حاول رئيس الدائرة السياسية والأمنية في وزارة الدفاع الإسرائيلية اللواء في الاحتياط عاموس غلعاد تخفيف وقع أقوال ديان.
وقال غلعاد إنه “في فترات الأزمات بالذات، نحن مطالبون بترجيح الرأي وعدم وصف رئيس حكومة منتخب بأنه إرهابي”.
ورفض غلعاد التطرق إلى تقرير نشرته صحيفة “صندي تايمز” البريطانية أمس حول تخوف إسرائيل من إغلاق محطة استخبارات إسرائيلية في الأراضي التركية لكنه شدد على أن “قدراتنا الاستخباراتية بكل ما يتعلق بما يحدث في الشرق لم تتضرر”.
وفي غضون ذلك ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن مئات الإسرائيليين أبحروا اليوم في زوارق ويخوت مقابل شواطئ إسرائيل للتعبير عن التأييد للجيش الإسرائيلي والمطالبة بإطلاق سراح الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة غلعاد شاليط.
وقبل إبحارهم تحدثت معهم رئيس حزب كديما والمعارضة الإسرائيلية تسيبي ليفني قائلة إن “مقاتلي وحدة الكوماندو البحري (الذين هاجموا قافلة الحرية) أطلقوا النار عندما توجب عليهم ذلك وحسنا فعلوا ودافعوا عن حياتهم وعلينا الآن أن نعمل من أجل تعزيز صورة إسرائيل في العالم”.

About the Author

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like these

No Related Post