جنات حائرة بين شركات الإنتاج

لا تزال المطربة المغربية جنات حائرة في الموافقة علي احد العروض التي تلقتها من شركات الإنتاج للانضمام إليها خلال الفترة المقبلة.

جنات أنهت تعاقدها مع شركة “جود نيوز” بعد خمس سنوات من التعاون ، قدمت خلالها ألبومين الأول “اللي بيني و بينك” و ألبوم “حب امتلاك”.

الفنانة المغربية التي حقق ألبومها الأخير نجاحا مدويا وكان احد الألبومات الأعلى توزيعا في سوق الكاسيت إلا أن الأزمة الاقتصادية الحادة التي ألقت بظلالها علي سوق الكاسيت فضلا عن القرصنة وتحميل الألبومات عبر الانترنت جعلت العديد من شركات الإنتاج تعاني من أزمة حقيقية. 

وأصبحت الشركات تضع أرقاما يعتبرها النجوم لا تتناسب مع نجوميتهم وتاريخهم وشهرتهم الغنائية لذا قرر البعض الإنتاج علي نفقته الخاصة أو الرحيل والاكتفاء بأغاني “السيجنال” أو الحفلات “اللايف”.

ومؤخرا قررت جنات الاكتفاء بالمدة التي قضتها في أحضان شركة “جود نيوز” وحققت خلالها نجاحا كبيرا وتدرس العديد من العروض التي جاءتها من شركات مختلفة من بينها عالم الفن وروتانا وعرضا للتجديد من شركة “جود نيوز” نفسها إلا أنها لم تحسم أمرها بعد. 

ونفت جنات أن تكون الخلافات هي السبب في قرار إنهاء عقدها مع الشركة بل لأنها ترغب في أن تحصل علي أجازة فنية تدرس خلالها العروض التي تتناسب معها خلال الفترة المقبلة وعلاقتها بالقائمين علي الشركة جيدة ولا تنسي أنهم السبب في شهرتها ونجوميتها لذا ظلت تعمل حتى أخر يوم لها مع الشركة .

جنات تستعد خلال الفترة المقبلة لإحياء عددا كبيرا من الحفلات والمهرجانات في العديد من الدول العربية كما تعكف علي الانتهاء من أغاني ألبومها المقبل الذي تنوي طرحه المنتظر أن يصدر نهاية العام الحالي أو أوائل العام المقبل.

 

 

 

 

 

 

 

About the Author

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like these

No Related Post