عين نيوز تسلط الضوء على معاناة نجوم “الراب” الأردني

أحمد شحادة: انا مستهدف لإن شعري ” افرو” وسروالي ساحل *

عين نيوز- خاص

دفع أحمد شحاده أحد نحوم  موسيقى الراب في الأردن  ثمنا باهظا  نتيجة   إهتمامه بهذه الموسيقى التي يحاربها  عمليا المجتمع الأردني.

وتعرض شحادة {18}الذي إلتقته  عين نيوز للتحدث عن معاناته للسخرية حتى من أقرب المقربين إليه معتبرا ان ممارسته لحريته الشخصية  في  إرتداء ملابسه تجعله عرضة للسخرية كثيرا ولتلقي النصائح في غالب الأحيان.

ولا يعرف شحادة ما الذي يدفع الأخرين  لقصفه بالنصائح والإعتراض على طريقة  حياته عموما مؤكدا ان  أساتذته في المدرسة  إستهدفوه طويلا  بسبب طريقة لبسه وشعره الطويل المنكوش على طريقة {آفرو} وهي إحدى قصات الشعر العصرية.

يقول شحادة :  قصصت شعري عدة مرات الا أن ملابسي كانت سببا رئيسيا بتوجيه النصائح لي وسؤال الاساتذه الدائم عن سبب تشبهي بقوم لوط، ومناداتي عبر الاذاعة الصباحية للوقوف في صفوف المخالفين، رغم أن ملابسي  لا تختلف كثيرا عن ملابس الطلاب وبالرغم من أن موضة البنطلون الساحل هي تقليعة يرتديها جميع الشباب بالاضافة أنهم يتعمدون اظهار لباسهم الداخلي “البوكسر” أما أنا فلا.

يقول شحادة: عائلتي وكل من حولي يتهمونني بالفشل وينعتونني “بالهامل” بالرغم من نجاح حفلاتي وتسلمي شهادات تقدير مقابل جهدي، كما أني أواجه سخرية من قبل الناس عند الحديث باحد القضايا العربية الكبرى فعادة ما يكون ردة الفعل التي أتلقاهها أتريد أن تحل هذه القضايا “بالياو ياو” وهي احدى الصرخات التي يستخدمها مغنوا الراب أثناء الغناء.

ملاحظة :  التقينا عددا من نجوم الراب الاردني وسنعرض همومهم وبوحهم تباعا

أغنية رسول حرية غناء سام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *