أخبار الأردن

1360 إصابة بالفيروس في مخيمات اللاجئين السوريين في الأردن

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد بين اللاجئين السوريين في مخيمات خصصها الأردن لهم إلى 1360 إصابة، وفق تقرير حديث صادر عن مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، الذي تحدث عن تعافي نحو 78% منهم.

وقالت المفوضية، في تقريرها الذي اطلعت عليه “المملكة”، إن “حالات كوفيد-19 ارتفعت إلى 1360 حالة، بينهم 1059 شخصا تعافوا من المرض وبنسبة 78%”.

ويشهد الأردن ارتفاعا غير مسبوق في عدد الوفيات والإصابات بالفيروس منذ أكثر من شهرين، لكن الوفيات والإصابات جراء الوباء بدأت في الانخفاض، وفق ما أفاد مسؤولون.

وتحدثت المفوضية عن تسجيل 6 وفيات بالفيروس بين اللاجئين، حيث رُصدت وفاتان في مخيم الزعتري، أكبر مخيم للاجئين السوريين في المملكة، ووفاة واحدة في مخيم الأزرق، إضافة إلى 3 وفيات أخرى في المناطق الحضرية.

وبلغت نسبة الفحوص الإيجابية بين سكان مخيمات اللاجئين السوريين 1.2%، وفق المفوضية. وتُجرى فحوص للكشف عن الفيروس داخل المخيمات بالتعاون مع وزارة الصحة.

ويعيش في الأردن، الذي يعتبر ثاني أعلى دولة في العالم بعدد اللاجئين مقارنة مع عدد السكان، 750922 لاجئا منهم 661041 سوريا، بحسب آخر تحديث للمفوضية في 15 تشرين أول/ أكتوبر الماضي.

ويقطن في مخيم الزعتري، 77163 لاجئا، ومخيم الأزرق 41057 لاجئا.

الناطق باسم المفوضية في الأردن، محمد حواري، أشار في تصريح سابق لـ “المملكة”، إلى منطقة عزل داخل مخيمي الزعتري والأزرق، وذلك “لعزل اللاجئين المصابين بالفيروس فيها … أما الحالات التي تحتاج إلى رعاية صحية خاصة فيتم نقلها للمستشفيات التابعة لوزارة الصحة، حيث إن اللاجئين مشمولون بخطة الاستجابة الوطنية الأردنية”.

ووفق المفوضية، فإن الحكومة أدرجت اللاجئين السوريين في خطة التطعيم الوطنية ضد فيروس كورونا.

وسجل في الأردن منذ بدء الجائحة، 259614 إصابة بالفيروس، و3365 وفاة، بحسب الأرقام الحكومية.