أخبار الأردن

وقفة احتجاجية في إربد للتنديد برفع أسعار المشتقات النفطية

عين نيوز- رصد/

نفذ “شباب إربد للتغيير” بمشاركة فاعليات شبابية وحزبية وقفة احتجاجية أمام دوار البريد في إربد اليوم، تنديدا برفع أسعار المشتقات النفطية.

وأطلق المشاركون على دوار البريد اسم “دوار الشهيد قصي العمري”، الذي توفي في لواء الوسطية بإربد خلال الاحتجاجات التي شهدتها المملكة قبل شهرين، احتجاجا على قرار الحكومة حينها برفع أسعار المشتقات النفطية.

وأكد المشاركون في الوقفة ضرورة تراجع الحكومة عن قرار رفع أسعار المحروقات واعتماد سياسات اقتصادية أكثر توازنا لمعالجة الأزمات بعيدا عن جيوب المواطنين.

ودعا المتحدثون المواطنين إلى “الوقوف مع مصالحهم والتعبير عن رفضهم للإجراءات والقرارات الحكومية الأخيرة التي تمس رزقهم، وتؤدي إلى تدهور مستوى المعيشة لغالبية المواطنين”.

وأكدوا أن الأردنيين أصبحوا على ثقة بأن الطريق الوحيد للإصلاح، يتمثل في رحيل الحكومة الحالية التي وصفوها بـ”حكومة التأزيم”، والعمل على تشكيل حكومة إنقاذ وطني بمشاركة مختلف القوى السياسية والاجتماعية.

وانتقد المحتجون ما وصفوه بـ”تلكؤ” مسيرة الإصلاح واستمرار الفساد وعدم التصدي الحازم له، مطالبين الحكومة بمحاربة الفساد وإعادة الأموال المنهوبة بدلا من اللجوء إلى جيب المواطن، معتبرين أن النهج الحكومي في سياسة رفع الأسعار ما هو إلا “استمرار لمسلسل تجويع الشعب، والاستغفال والعبث بأمن الوطن واستقراره”.

واعتبروا أن الحكومة الحالية فقدت صلتها بالواقع الاجتماعي الأردني وأصبحت معزولة عنه، لافتين إلى أن وجود رفض شعبي للقرارات الحكومية الأخيرة، هو تعبير عن رفض الشعب لنهج الحكومات المتتالية في اتخاذها نهج إفقار المواطن وتجاهل الأوضاع الاقتصادية التي يعيشها.

ودعا المشاركون إلى استرداد مقدرات الوطن المنهوبة، وعلى رأسها شركة الفوسفات الأردنية، إضافة إلى محاسبة الفاسدين، معتبرين أن إقدام الحكومة على رفع أسعار المشتقات النفطية مجدداً هو “استمرار لنهج الاستعلاء السياسي والاقتصادي الذي التزمت به الحكومة عند تشكيلها”.

الغد