فن وثقافة

وفاة الفنان المصري محمود رضا مؤسس فرقة الفنون الشعبية

عن عمر ناهز 90 عاماً رحل الفنان الاستعراضي محمود رضا، راقص مصر الأول ومؤسس فرقة رضا للفنون الشعبية بعد معاناة طويلة مع أمراض الشيخوخة.

وأكدت مصادر، أن ابنته الوحيدة النجمة شيرين رضا أصيبت بحالة انهيار عصبي بسبب وفاة والدها، الذي تربطها به علاقة وطيدة. وكانت قد صرحت لـ”اندبندنت عربية” في حوار سابق، أنها لا تعادي الرجال كما يقال، فيكفي أن أباها رجل، وهذا سبب وجيه لأن تكن كل الاحترام للرجال مهما كانت تجاربها معهم غير محببة.

وسيدفن الفنان محمود رضا في مقابر العائلة بعد قليل حسب تصريحات المقربين من عائلة الفنانة شيرين رضا. ونعت الابنة والدها بكلمات قليلة على صفحتها الرسمية بفيسبوك، وقالت، “توفي منذ قليل والدي الفنان الكبير محمود رضا، وبسبب جائحة كورونا تقرر أن يقتصر واجب العزاء على أفراد العائلة فقط. كما لن يتم الإعلان عن مكان الدفن للأسباب نفسها. شكر الله سعيكم جميعاً”.

 

 

نعي نقابة الممثلين

ونعت نقابة المهن التمثيلية الفنان ببيان رسمي قالت فيه، “تنعي نقابة المهن التمثيلية وفاة الفنان ومصمم الاستعراضات محمود رضا. البقاء لله ورحم الله الفنان وألهم أهله وجمهوره الصبر والسلوان”.

 ومحمود رضا هو فنان مصري، ولد في محافظة القاهرة عام 1930، وتتلمذ على يد أخيه الأكبر علي رضا بعد أن ظهر عليه حبه الشديد للرقص، وتخرج في كلية التجارة جامعة القاهرة عام 1954، ثم عمل راقصاً في العديد من الأفلام، وكوّن فرقة رضا للفنون الشعبية عام 1959 التي اعتمدت على استعراضات الرقص الشعبي، وصمم العديد من الرقصات سواء في الأفلام أو في المسلسلات، وطاف بفرقته كل محافظات مصر من شمالها لجنوبها وحقق شهرة واسعة.

 

الكلمات المفتاحية: فن