عربي ودولي انقلب على ابيه سنة 1970 وابناء عمه يرثون سلطته

وفاة السلطان قابوس بعد 49 عاما في الحكم

دعا مجلس الدفاع العماني، صباح اليوم السبت، العائلة المالكة للانعقاد لتحديد من تنتقل إليه ولاية الحكم في سلطنة عمان بعد الاعلان رسميا فجر اليوم السبت عن وفاة السلطات قابوس بن سعيد فيما اعلن ديوان البلاط السلطاني الحداد وتعطيل العمل الرسمي للقطاعين العام والخاص لمدة ثلاثة أيام، وتنكيس الأعلام في الأيام الأربعين القادمة، مشيراً إلى أن مراسم جنازة السلطان قابوس ستقام صباح اليوم.

ونعى الديوان البلاط السلطاني السلطان قابوس الذي يحكم البلاد منذ شهر تموز يوليو 1970 في بيان قال فيه “إلى أبناء الوطن العزيز في كلّ أرجائه، إلى الأمتين العربية والإسلامية وإلى العالم أجمع، بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ، وببالغ الحزن وجليل الأسى ممزوجين بالرضا التام والتسليم المطلق لأمر الله ينعي ديوان البلاط السلطاني المغفور له – بإذن الله تعالى – مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد بن تيمور المعظم الذي اختاره الله إلى جواره مساء يوم الجمعة بتاريخ الرابع عشر من جمادى الأولى لعام 1441 هـ الموافق العاشر من يناير لعام 2020، بعد نهضة شامخة أرساها خلال خمسين عاماً منذ أن تقلّد زمام الحكم في الثالث والعشرين من شهر يوليو عام 1970 م وبعد مسيرةٍ حكيمةٍ مظفرةٍ حافلةٍ بالعطاء شملت عُمان من أقصاها إلى أقصاها ، وطالت العالم العربي والإسلامي والدولي قاطبة ، وأسفرت عن سياسةٍ متزنةٍ وقف لها العالم أجمع إجلالاً واحتراماً”

وولد قابوس بن سعيد بن سعيد في 18 تشرين ثاني نوفمبر 1940، وتقلد مقاليد الحكم في سلطنة عمان في 23 تموز  يوليو عام 1970 ليبقى في الحكم أكثر من 49 سنة، اختار خلالها الحياد عن كل قضايا المنطقة وصراعات الشرق الاوسط، واتجه الى البناء الداخلي لسلطنته.

ويعتبر قابوس السلطان التاسع لسلطنة عُمان والحاكم الثاني عشر لأسرة آل بو سعيد التي تحكم سلطنة عمان منذ اكثر من قرنين، وجمع طيلة فترة حكمه المانصب الرئيسية في الدولة فهو السلطان ورئيس مجلس الوزراء، ووزير الدفاع، ووزير الخارجية، ووزير المالية، وحاكم البنك المركزي، والقائد الأعلى للقوات المسلحة.

ومن المعروف عنه انه لم يتزوج ولم ينجب ولا ذرية له تخلفه في الحكم، ولم يعين طيلة فترة حكمه نائبا له او وليا لعهده.

وىخر ظهور له كان في استقباله لرئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو في مسقط في اواخر شهر تشرين اول اكتوبر 2018 وبدت عليه اثار مرضه الذي اصيب به سنة 2014 اضطر بسببه  للاقامة في المانيا مدة 8 اشهر للعلاج سنة 2015 ،و لم يعد يظهر لمواطنيه، ثم غادر مسقط الى بلجيكا لتلقي العلاج في شهر كانون الاول 2019 ، حيث بدأت تتوارد انباء عن حالته الصحية الحرجة، وتوقع وفاته في أي وقت.

ويلزم الدستور العماني الأسرة الحاكمة باختيار خلف للسلطان قابوس خلال ثلاثة ايام، وفي حال فشلت الأسرة الحاكمة في اختيار سلطان جديد من بين افرادها، فإن مجلس المسؤولين العسكريين والأمنيين، ورؤساء المحاكم العليا ورؤساء المجلسين، سيضعون في السلطة الشخص الذي كتب السلطان اسمه سرا في خطاب مختوم.

وتتردد عدة اسماء لخلافة قابوس من ابناء عمه، وهم أسعد بن طارق – 65 عامًا- واخيه غير الشقيق من أم اخرى  هيثم بن طارق -65 عامًا- وشهاب بن طارق – 63 عامًا- وتيمور بن أسعد بن طارق – 38 عامًا.

 

 

الكلمات المفتاحية: عمان- وفاة قابوس