أخبار الأردن

وزير الصحة: الأمور تحت السيطرة رغم صعوبة الوضع الوبائي

قال وزير الصحة الدكتور نذير عبيدات، الأربعاء، إن الوزارة تفتقر الى عدة تخصصات طبية، مشيرا إلى أن اعداد الاختصاصين اقل من الحاجة في القطاع العام.

وأضاف عبيدات لحسنى أف أم، أن اعداد الاختصاصيين للأمراض الصدرية قليل جدا؛ وذلك في ظل الحاجة لهم خلال جائحة كورونا.

ولفت إلى أن باب التعيينات مفتوح لمعظم التخصصات الطبية إلى جانب باب شراء الخدمات، لافتا إلى سعي الوزارة لتسريع إجراءات شراء الخدمات التي أعلنت قبل أيام، معتبرا إياها خطة قصيرة الأمد.

وأشار عبيدات إلى وجود خطة طويلة الأمد تتعلق بتدريب الأطباء في مختلف الاختصاصات، مضيفا أن التدريب يحتاج إلى تعاون من المجلس الطبي والوزارة.

ولفت إلى أن تدريب الطواقم الطبية للتعامل مع وباء كورونا اخذ عدة أشكال ومنها، داخل المؤسسات الصحية يقودها خبراء في الوزارة، ومساقات من خارج الوزارة بالتعاون مع الجامعات والخدمات الطبية والتعليم عن بعد يقوم بها أردنيين من الخارج.

وأكد على توفر المستلزمات الطبية بأعداد تكفي حاجة الوزارة لأكثر من شهرين، داعيا إدارات المستشفيات تزويد الوزارة بحاجتهم بالمستلزمات الطبية.

وعن الحظر الشامل لمدة 21 يوما بعد الانتخابات، قال إن “الوضع الوبائي ليس سهلا، وعلينا الاستعداد دوما لكافة الانعكاسات الوبائية، ولا زالنا نرى الأمور تحت السيطرة، ونتمنى ان لا نصل للحظر”.