اقتصاد

وزير التخطيط يرجح الحصول على منحة أوروبية بقيمة 15 مليون يورو

عين نيوز– خاص – باسمة الزيود /

وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور جعفر حسان

رجح وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور جعفر حسان أن تحصل الحكومة على المنحة الإضافية التي أقرها الاتحاد الأوروبي بداية العام المقبل والبالغة قيمتها 15 مليون يورو لدعم المرحلة الثانية ضمن برنامج دعم وتحديث قطاع الخدمات.

واوضح حسان لـ ( عين نيوز ) ، أن اتفاقية الحصول على منحة إضافية من الاتحاد الأوروبي تنتظر التوقيع من قبل الاتحاد الأوروبي مطلع العام المقبل ليتم بعدها البدء في تنفيذ المرحلة الثانية من دعم قطاع الخدمات.

وبين أن الأردن مؤهل بشكل قوي للحصول على منح إضافية من الاتحاد الأوروبي، لاسيما في إطار الدعم الإضافي الذي تم تخصيصه من قبل الجانب الأوروبي للدول التي تعتبر ذات أولوية للاتحاد الأوروبي وتقوم بتبني إصلاحات جذرية ومن ضمنها الأردن.

وقال أنه قد تم الاتفاق مع الجانب الأوروبي على تأسيس فريق عمل أردني- أوروبي رفيع المستوى لتوسعة المجال لمشاركة ممثلين من الجانبين عن الحكومة والقطاع الخاص، وذلك بهدف بحث مجالات التعاون بين الجانبين وتعزيز التنسيق وتوجيه المساعدات التنموية، الامر الذي سيدفع العلاقات بين الجانبين نحو مزيد من التطور والتقدم وفتح المجال أمام تمكين الأردن من الحصول على منح مالية إضافية وخبرات من الجانب الأوروبي في مختلف المجالات ذات الاهتمام المشترك.

وقال وزير الصناعة والتجار سامي قموه “إن الوزارة ممثلة بالمؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع الاقتصاية ستقوم بإطلاق المرحلة الثانية من برنامج دعم وتحديث قطاع الخدمات وبحجم 15 مليون يورو ولمدة سنتين”.

وأوضح قموه أنه سيتم تقديم الدعم لأكثر من 80 شركة قائمة وناشئة وبقيمة 6 ملايين دينار وذلك بهدف تطويرها بما يسهم في توفير فرص عمل للأردنيين.

وتعتمد المرحلة الثانية من دعم قطاع الخدمات على خمسة محاور هي مشاركة شركات الخدمات الأردنية في المعارض والبعثات التجارية ودعم تطوير التصدير لشركات الخدمات الأردنية، إضافة إلى الجمعيات/الاتحادات (النقابات) والمبادرات المشتركة إضافة إلى الدعم في مجال إجراءات الحصول على شهادات الجودة وتحفيز المؤسسات الخدمية الحديثة الإنشاء والقائمة.

وكانت المؤسسة الأردنية لتطوير المشاريع وقعت اتفاقية المنحة المقدمة من الاتحاد الأوروبي بقيمة 16 مليون يورو والتي حصلت عليها عن طريق وزارة التخطيط والتعاون الدولي، وخولت المؤسسة بموجبها تنفيذ برنامج تحديث وتطوير قطاع الخدمات في أيلول من العام 2008.

الكلمات المفتاحية: الاتحاد الاوروبي- الخدمات- باسمة الزيود- جعفر حسان- سامي قموه- عين نيوز