فن وثقافة

وحيد حامد: تاريخي الفني حائط صد وأهاجم النظام السابق منذ الثمانينات

عين نيوز- رصد/

 

وحيد حامد

أكد الكاتب والسيناريست الكبير وحيد حامد بأن تاريخه الفنى سيظل حائط صد أمام كل المهاترات والأكاذيب التى يرددها البعض كتجميل اعمالى للنظام السابق وتحديدا أمن الدولة المنحل وتشوية صورة الاخوان المسلمين وكل من خالف النظام في الرأى .

وقال وحيد حامد إنه تصدى بكل قوة لفساد النظام السابق وكذلك التصدى للظلم وكل أشكال العنف والتزوير وتخدير الشعب وكشف السلبيات وذلك عن اقتناع ورغبة فى إقامة مجتمع أفضل، لذا قدمت العسكري الغلبان فى فيلم “البرىء” الذي يستغل من قبل قيادته لضرب الثوار بدعوى أنهم أعداء الوطن ، والفساد السياسي فى فيلم “الراقصة والسياسي” وتحدى القانون فى فيلم “الغول”، والوزير الذى جاء صدفة والهروب المستمر من المساءلة فى فيلم “معالى الوزير”، والمهمشين فى “ديل السمكة”، وتزوير الانتخابات فى “طيور الظلام”، وصرخة اه ضد كذب الحكومة وضرورة التحرك فى “النوم فى العسل”، كل هذة الأعمال وغيرها واجهت جبروت النظام .

ولفت إلى أنه لم يكتب فى حياته عملا تحت ضغوط أو إملاءات وكذلك لم يسع لمجاملة النظام وأدواته، بل العكس واجه صعوبات شديدة من الرقابة نظرا للجرأة الشديدة فى طرح القضايا ومهاجمة رموز الفساد .

وقال إن البعض استغل قيام ثورة 25 يناير والحرية التى نعيشها حاليا فى مهاجمة ما يحلو لهم، إلى درجة مهاجمة من فضح النظام السابق أمام المجتمع منذ أوائل الثمانينات، إلا أن التاريخ صعب تزويره والأعمال متاحة لمن يرغب فى مشاهدتها

والتأكد من الذي كان يسعى لتنبيه الشعب ومن الذي ظهر بمجرد تنحى الرئيس ليدعى البطولة ويهاجم الثائر الحقيقى منذ بدأ الفساد والتزوير .

وأكد حامد أن تعرية النظام السابق وأعوانه لم تقتصر على السينما فقط، بل امتدت إلى المسرح أيضا مثل مسرحية “آه يا بلد” و”جحا يحكم المدينة” كما كتبت عدة مقالات تهاجم النظام بقوة مثل مقال نشر فى جريدة “الشروق” بعنوان “جمهورية عساكر” سخر فيه من النظام بشدة .

الإخوان المسلمون والعمل السياسي

وأوضح أن جماعة الإخوان المسلمين تمارس العمل السياسى قبل قيام ثورة 23 يوليو وتاريخهم منذ حسن البنا مؤسس الجماعة وحتى المرشد الحالى محمد بديع به ايجابيات وسلبيات، وهناك من يتفق معهم ومن يخالفهم الرأى ، وقال عندما شرعت فى كتابة مسلسل “الجماعة “كان بهدف توضيح هذا الاختلاف لكونهم فى النهاية مصريون وليس كما تردد أنه تم دفعى من قبل جهاز أمن الدولة لتشوية الجماعة .

وأضاف أن الجزء الثانى من مسلسل “الجماعة” مازال فى مرحلة الكتابة، مؤكدا أنه نوع صعب جدا من الكتابة لكونه يعتمد على الحقائق والتى تحتاج لبحث دقيق إلى جانب عملية الإتقان الدرامى، فقد استغرق كتابة الجزء الأول من المسلسل ثلاث سنوات .

وقال حامد، حول دراما شهر رمضان المقبل وهل ستنافسها برامج التوك شو، إن الدراما لن تهتز ولن تنافسها برامج التوك شو، وذلك لعدة أسباب أهمها أن عدد المسلسلات التى ستعرض قليل وهو ما سيتيح للمشاهد متابعة أغلبها، كما أن برامج التوك شو متشابهة وتناقش نفس القضايا بل تأتى بنفس الضيوف وهو ما أصاب الجمهور بالملل .

 

الكلمات المفتاحية: السيناريست وحيد حامد- الفساد- حائط صد- ديل السمكة- فيلم الراقصة والسياسي- مسلسل الجماعة