برلمان

هزات إرتدادية بين النواب بعد رفع الجلسة وفرط اللجان !

عين نيوز- خاص/

تداعيات وهزات إرتدادية يتوقع ان تبرز خلال الساعات القليلة المقبلة داخل إطار وجسم مجلس النواب بعد التصويت لصالح قرار

{فرط } لجان التحقق بملفات الفساد عمليا وسط تبادل عنيف للإتهامات والتشنج في الأراء والصيحات بين النواب .

وحسم الخلاف حول هذا الموضوع بأن رفع رئيس المجلس عبد الكريم الدغمي الجلسة بمجرد التصويت الشديد الذي حصل بوافع 56 نائبا من أصل 107 كما أكد لـ عين نيوز النائب محمد الحجوج.

ويفوض القرار الجديد المكتب الدائم بحل أي لجنة وبشكل يراه مناسبا مع إحالة ملفات التحقيق التي لا تتعلق بالوزراء إلى هيئة مكافحة الفساد وبقية هيئات الرقابة في الدولة .

ومن شأن القرار ان ينهي الخلاف ويساعد المجلس في العودة إلى واجبات التشريع والرقابة حسب النائب خليل عطية الذي كان من القوى الأساسية المحركة لإعادة الأمور إلى نصابها.

وظهرت ملامح شديدة من التشنج بعدما رفع الدغمي الجلسة حيث تجري حاليا عدة إجتماعات على شكل مجموعات بين النواب يتهم بعضها إدارة الجلسة بتعطيل النظام الداخلي وتزوير نتائج التصويت .

ويهدد بعض النواب بالإستقالة فيما يسعى البعض الأخر لإعادة لتصويت على الثقة بالمكتب الدائم في الوقت الذي إشتعلت فيه الخلافات والتشنجات بين النواب وكذلك التجاذبات .

الكلمات المفتاحية: هزات إرتدادية بين النواب بعد رفع الجلسة وفرط اللجان !