برلمان

العبادي المدافع الأبرز عن النواب والروابده تصدى له ونقاشات حادة جمعت البخيت والنسور والروسان

عين نيوز- محمد علي الدويري/

أقرت جلسة مشتركة للأعيان والنواب برئاسة رئيس مجلس الأعيان طاهر المصري قانون البلديات الذي إختلف عليه المجلسين خلال الفترة القليلة الماضية، ولوحظ إستسلام للنواب في الموافقة على بعض المواد التي لاقت التصويت      كمقترح أبعد كما تم الغاء المجالس المحلية.وشهدت الجلسة نقاشات موسعة على بعض مواد القانون بين النواب والأعيان للوصول الى تعديلات على بعضها،

وشدد بعض النواب على قرار النواب في بعض المواد التي تسببت بلخلاف بين المجلسين.وبرز النائب ممدوح العبادي ألذي حاول الدفاع على قرارات النواب الا أن المعقب الأهم على مداخلات العبادي كان رئيس الوزراء الأسبق والعين عبد الرؤف الروابدة الذي قدم فلسفة مطولة بخصوص المجالس المحلية والبلديات.

وظهر إستسلام النواب في الدفاع عن قراراتهم بخصوص القانون وذلك عبر الخروج من الجلسة، وكادت الجلسة أن تفقد نصابها قبل إكمال مواد القانون الا أن المصري طلب من الحضور ( نواب ، وأعيان ) الجلوس واللإلتزام بالجلسة لإنهاء القانون

.كما شهدت الجلسة توترا إتجاه الحكومة لعدم ردها على إستفسارات النواب بخصوص القانون وعدم مبادرتها بتقديم رأيها بالقانون الذي اتهمه عدد من النواب بأنه قانون يتيم.

وتقدم رئيس الوزراء معروف البخيت بمداخلة حادة تعليقا على رأي للنائب الدكتور عبدلله النسور وقال: الحكومة لن تسحب القانون ولا يوجد رأي للحكومة لأنها مطلعة على القانون، ورفض البخيت سحب القانون مشيرا لإن النواب هم أصحاب المسؤلية الأن والقانون بين أيدي النواب.

ووجه البخيت كلامه للنسور قائلا :لو سحب القانون مرة أخرى لإتهمت الحكومة بالتباطئ.وقامت النايب ناريمان الروسان برد الهجوم على البخيت بقولها: خانك التعبير وخانتك الجرأة في سحب القانون، الا أن البخيت أكد أن الجرأءة لم تخنه موجهاً سؤالا.. لما لم تردوا القانون قبل مناقشته؟ وتعالت أصوات نسائية مع بعض الألفاظ ضد النواب بسبب تمسكهم بإسقاط الحق الشخصي في قضايا القتل عند مناقشة قانون العفو العام.

الكلمات المفتاحية: الاردن- البخيت- النسور- رئيس الووزراء- قانون العفو العام- لنواب