أخبار الأردن

ناصر جوده والنواب والسر النووي : جلسة مغلقة لمناقشة موضوع مفتوح .. لماذا ؟

عين نيوز-خاص- إياد القيسي /

ما الذي يمكن إخفاءه عن الشعب الأردني في زمن الربيع العربي ولماذا؟.. ما هو المبرر الفعلي وراء الدعوة مجددا لعقد جلسة مغلقة أو سرية مع البرلمان يحضرها 40 نائبا كل منهم سيكشف لعشرة أشخاص على الأقل ما دار بحيث تنتقل المعلومات فورا بين الجميع وتصبح متاحة للناس بصفة أسرع خصوصا وأن الجلسة السرية لم تتضمن في الواقع لا معلومات حساسة ولا معلومات خطيرةولا تصريحات يمكن إعتبارها سرية ؟.

طوال اليومين الماضيين إستمعنا في عين نيوزلتفاصيل التفاصيل فيما يخص ما دار بين السادة النواب والوزير ناصر جوده ورئيس الوزراء عون الخصاونة في الجلسة التي سميت بالمغلقة وبدون مبرر.

ولا نبالغ إذا قلنا بأننا ومما سمعناه لم نرصد إطلاقا ما هو خطير وحساس وسري وبصعوبة نستطيع جمع بعض العبارات والشروحات لتشكل خبرا يستحق النشر أصلا.. إذا لماذا الجلسة سرية وعلى أي أساس ؟.. وما دام النواب أنفسهم لم يشعروا بانهم حصلوا على وجبة دسمة من المعطيات تبرر سرية الجلسة وغلقها فما الذي يسعى الوزير جوده لإخفائه على الرأي العام في زمن سبق فيه الشارع الجميع وتحديدا المسئولين؟.

أزعم بأن الوسط الصحفي لديه معلومات عن مسائل من بينها باب المغاربة والإنضمام لنادي الخليج أكثر وأهم بكثير من تلك التي نوقشت أو عرضت في الجلسة المغلقة .

لم يكن الموقف الكويتي من إنضمامنا للخليج سرا نوويا فصحافة الكويت تفضح كل شيء يجري حتى في قصورها والشعب الكويتي إقتحم البرلمان فما هو السر النووي الذي قدرت الحكومة أن لا يقال للناس في الأردن.

كذلك لم يكن اللعب القطري ولا التحفظ الإماراتي ولا المعارضة العمانية .. أين الأسرار بالموضوع فالصحافة العربية والأجنبية تحدثت بتوسع عن الأمر والأخوة الأشقاء في السعودية {بدلوا موقفهم}علنا وبوضوح مهما حاول وزير الخارجية {تجميل الأمر}وتزيين التصريحات التي أدلى بها الأمير سعود الفيصل .

حتى ما قيل بخصوص باب المغاربة لم يكن ينطوي على أيه أسرار فصحافة أعدائنا الإسرائيليون هي التي كشفت أصلا عن الطابق وصحافتهم تكشف كل صغيرة وكبيرة والمسألة بين يدي نتياهو فعلا ورئيس بلدية القدس يضغط عليه وعمان تدخلت وتنتظرالخطوة اللاحقة لنتنياهو الذي يبتزنا ..كل تلك المعلومات معروفة للجميع وشعبنا واع وجدير بأن لا تخفى عنه المعلومات فما هي الأسرار التي طلبت الحكومة من أجلها إجتماعا مغلقا وسريا ؟.. وما هي المبررات التي دفعت نواب الأمة للموافقة على فكرة جلسة مغلقة هدفها مناقشة موضوع مفتوح أصلا وبقوة وفي زمن لم يعد به السر ينفع شعبا أو نظاما ؟.

الكلمات المفتاحية: الاردن- البرلمان- الحكومة- الربيع العربي- السر- السر النوي