أخبار الأردن

ناصر جوده سمع عتبا غاضبا من ألإمارات: لقد أدخلتم إف .بي .آي إلى حجرتنا !

 

عين نيوز- خاص-

يبدو أن قصة البنك المركزي وغسيل الأموال تشهد وشهدت تطورات متلاحقة على أكثر من صعيد فقد كشفت مصادر خاصة لـ”عين نيوز ” النقاب عن عتب إماراتي شديد اللهجة وصل في مضامينه الداخلية إلى مستوى الإتهام تلقاه وزير الخارجية ناصر جوده على هامش إجتماعاته بدعوة إماراتية مؤخرا لبحث إنضمام الأردن {للخليجي}.

والمداخلة التي قالها مسئولون أماراتيون عدة مرات لعدة مسئولين أردنيين ان عمان تسببت بأن يتدخل مكتب إف .بي .آي ويدقق في سدجلات البنك المركزي الإماراتي وبعض البنوك بعد التحفظ الأردني في قصة رجل الأعمال الأردني السميك الذي حجزت له حوالة مالية ضخمة إلى الأردن كانت اهدافها إستثمارية حسب الجانب الإماراتي ولا تنطوي على أي مخالفات.

وتتحدث بعض الشخصيات الخبيرة بان السميك أحد الأذرع التي تعمل في البزنس مع مشايخ أبو ظبي ويبدو ان محور الغضب الذي سمعه جوده وغيره تمحور حول الفكرة التالية : لقد أدخلتم إف .بي .آي إلى حجرتنا.

ولدى الإمارات أيضا تحفظات بشأن الطريقة التي تم التعامل فيها مع شركة دبي كابيتال مما إنعكس سلبا على موقف الإمارات الممانع لإنضمام الأردن إلى الخليجي.

 

الكلمات المفتاحية: اف بي اي- الاردن- الامارات- البنك المركزي- الخليج- ناصر جودة