أخبار الأردن

موظفو “الاطباء” يرفضون النظام الجديد ويلوحون بالتصعيد

 

عين نيوز- رفض العاملون في نقابة الاطباء نظام الموظفين الجديد واصفين اياه بـ”المجحف”،مشيرين الى انه لا يلبي مطالبهم.

واكدوا في تصريح صحفي ان قضيتهم ما زالت تراوح مكانها دون حل رغم انتهاء المهلة التي تم الاتفاق عليها مع مجلس النقابة والذي بموجبه علق الموظفون الاضراب بعد وعد مكتوب من المجلس بتحقيق مطالبهم.

واشاوا الى ان المجلس قدم مؤخرا نظاما منقوصا لهم لم يف ببنود الاتفاق خاصة فيما يتعلق بالتأمين الصحي وإقرار زيادة سنوية تتناسب مع مستويات التضخم عدا عن اغفال النظام للحقوق المكتسبة للموظفين وتجاهله للكثير منها.

وأشاروا إلى أن الحقوق هي امتيازات قانونية اقرت بموجب أنظمة وقرارات رسمية سابقة مبينين أن النظام الجديد استحدث علاوات يقصد منها تنفيع موظفين بعينهم.

وانتقد الموظفون النظام مبدين تخوفهم من ممارسات ونوايا وصفوها بالعدائية لمجلس النقابة، منتقدين مواد في النظام تمنع الموظف من العمل حتى خارج أوقات الدوام ولو دون اجر تاركة الباب مفتوحا لإيقاع العقوبات على الموظفين دون تحديد أو ضوابط خاصة فيما يتعلق ببند نقل الموظفين للعمل لدى اللجان الفرعية أو المحافظات.

وتمنى الموظفون على مجلس النقابة أن يحترم تعهداته ووعوده بتحقيق مطالبهم وأن يرتقي في تعامله ويبتعد عن المناكفات والاستقواء، وأن يكون موضوعيا في تعاطيه مع موظفيه ويقر بالاستحقاق الذي ينادي به الموظفون.

يذكر، أن الخلاف بين الموظفين ومجلس نقابة الأطباء ما زال منظورا من قبل مجلس التوفيق في وزارة العمل دون استجابة من مجلس النقابة الذي يرفض التعامل مع الشكوى ومع نقابة العاملين في الخدمات الصحية بصفتها إحدى المؤسسات القانونية التي تدافع عن حقوق الموظفين في النقابة.

وكان عدد من موظفي نقابة الاطباء قد اعتصموا منذ آذار الماضي امام مجمع النقابات المهنية للمطالبة بزيادة رواتبهم اسوة بموظفي القطاع العام، معربين عن املهم بان تستجيب النقابة لمطالبهم دون ان يضطروا الى اللجوء لاجراءات تصعيدية اخرى وان تبدأ النقابة بخطوات اصلاحية من شأنها ان تحافظ على صورة النقابة في المجتمع.

وكان نقيب الاطباء الدكتور احمد العرموطي قد التقى موظفي النقابة سابقا لمناقشة مطالبهم، مؤكدا ان رواتب الموظفين لن تنخفض كما اشيع بينهم، وان الزيادة السنوية ستتراوح بين 18-20 دينارا خلال السنوات المقبلة، واعدا بدراسة مطالبهم في مجلس النقابة.

الكلمات المفتاحية: موظفو "الاطباء" يرفضون النظام الجديد ويلوحون بالتصعيد