عربي ودولي

موسكو تدرس بيانات الاعتداء الإسرائيلي على دمشق

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو تدرس بيانات الاعتداء الإسرائيلي الذي وقع الليلة الماضية في محيط دمشق.
وأكد أن موسكو تدعو لاحترام القوانين الدولية، وتنفيذ قرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة؛ منطلقا لتقييم أي أفعال تقوم بها أية جهة في المنطقة.
وكان المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف نفى وجود صلة بين محادثات الرئيسين فلاديمير بوتين ودونالد ترمب وموضوع الغارات التي استهدفت ضواحي دمشق.
ووفقًا لوسائل الإعلام السورية، قتل نتيجة الهجوم على العاصمة دمشق أربعة أشخاص، وأصيب أكثر من 20 شخصا.

الكلمات المفتاحية: موسكو