أخبار الأردن

معلومة ناقشتها وزارة الذهبي: هل حجزت جهة عالمية على موجودات مصفاة البترول؟

نادر الذهبي

 عين نيوز- خاص/

 تطرق أحد الوزراء في عهد حكومة الرئيس نادر الذهبي وخلال مناقشات ملف مصفاة البترول لقصة قضية مرفوعة خارج البلاد على شركة مصفاة

 نادر الذهبي
نادر الذهبي

 البترول بسبب خلاف مع شركة عالمية لميتم التطرق إليه.

 وتوضح معلومات خاصة حصلت عليها عين نيوز من أوساط قانونية في قضية مصفاة البترول أن إتصالات جريت حول الموضوع قبل يوم 15- 9- 2009 بين وزير الصناعة والتجارة في ذلك الوقت وهو نفسه الوزير الحالي عامر الحديدي وبين رئيس مجلس إدارة مصفاة البترول في ذلك الوقت عادل القضاة.

وحسب المعلومات وخلال مناقشات حكومة الذهبي بقصة الشريك الإستراتيجي طرح الوزير الحديدي ملاحظة حولمشكلات داخلية تواجهها شركة المصفاة ونقل الحديدي انذاك عن القضاة قوله معلومة حول حجز على موجودات شركة مصفاة البترول قبل عدة أيام بقضية عالمية يبدو انها تتعلق بإنحراف باخرة أو قصة من هذا النوع.

محور نقاش الحديدي كان كالتالي:في ضوء مثل الإنقسام يعني هل من المعقول ان يكونوا قادرين انه يجيبوا شريك استراتيجي؟خصوصا وان هذا الموضوع معقد جدا.

بعد رأي الوزير الحديدي خاطبه الرئيس الذهبي قائلا بصعوبة تغيير مجلس الإدارة في الوقت الذي تبحث فيه الحكومة قصة الشريك الإستراتيجي خشية تفسير الأمر وكأنه محاولة لفرض قرارات الحكومة مشيرا – أي الذهبي- إلى انه إلتزم امام مجلس النواب بان لا يتدخل في قرارات مجلس الإدارة.

المهم في هذه المعلومات أن أحدا لم يتحدث عنها ويكشف نقابها فهل لا زال الحجز قائما؟ وما هي القصة ؟.. هذه الأسئلة بطبيعة الحال توجه لمجلس الإدارة الجديد.

الكلمات المفتاحية: مصفاة البترول- نادر الذهبي