وقالت خطوط “جيت بلو” الجوية الأميركية إنها حظرت راكبا سافر من نيويورك إلى فلوريدا، تبين في النهاية أنه كان ينتظر نتائج اختبار “كورونا” التي جاءت إيجابية.

ووفق ما ذكرت شبكة “سي إن إن” الإخبارية، فإن المسافر كان على متن رحلة مساء الأربعاء، و”بعد وصوله إلى فلوريدا، أبلغ طاقم الطائرة أنه توصل إلى نتائج اختبار كورونا التي كان ينتظرها، قائلا إنها جاءت إيجابية”.

وذكرت “جيت بلو”، في بيان، أن المسافر لم يكشف في البداية لأي موظف في الشركة أنه كان ينتظر نتائج اختبار الفيروس المستجد.

وتابعت: “مباشرة بعد إبلاغه طاقم الطائرة بأن النتائج كانت إيجابية، بدأت عمليات تنظيف كل المناطق التي مر منها، مثل البوابات ونقاط التفتيش والمصاعد ودورات المياه”.