صحة

مرضى القلب لا يستطيعون انتظار الدور في المستشفيات الحكومية

مدير صحة العاصمة يطالب بفتح أقسام جديدة لحل مشكلة عمليات القسطرة

د.ميسم عكروش : التأخر في علاج مرضى القلب غير آمن

لا يزال أحمد الذي يعاني من انسداد في شرايين القلب ويحتاج لعملية  قسطرة  في دوامة المستشفيات الحكومية للحصول على علاج للآلام التي لازمته شهور وتقض مضجعه.

أحمد مثل كثيرين من مرضى القسطرة الذين يرتادون مستشفى الأمير حمزة وهو المستشفى الحكومي الوحيد في الأردن الذي يستقبل مرضى القلب من المؤمنين صحيا في عمان ، بالاضافة إلى قسم القسطرة في مستشفى السلط وقسم آخر في مستشفى الكرك افتتحا حديثا.

والمعنى  لكلمة مؤمن صحيا في الأردن بالنسبة لأحمد هو الانتظار على الدور لأشهر طويلة لرؤية الطبيب و تشخيص حالته أملا في إجراء طبي أو عملية تنقذ حياته.

الدكتورة ميسم عكروش الناطقة الاعلامية باسم نقابة الأطباء  أصرت على أن التأخر في إعطاء المريض دور في المشفى الحكومي للعلاج غير آمن للمريض خصوصا مرضى القلب ،

موضحة بأن هناك أشخاص كثر معرضون للاصابة بأمراض القلب خاصة عند كبار السن والمدخنين مطالبة وزارة الصحة بالاستعداد الكافي للتعامل مع هذه المشكلة وايجاد حلول لها

وقالت عكروش  بأن مرض القلب إذا دق الباب لا ينتظر ، وبحاجة إلى إجراءات سريعة ،

ويفضل أن يكون هناك قسم للقسطرة في كل محافظة على الأقل مجهز لاستقبال مرضى القلب حتى لا تتفاقم حالتهم الصحية .

وحسب احصائيات  لعام 2020 يرتاد المستشفيات الحكومية من المؤمنين صحيا 1,088,144 مؤمنا صحيا في المملكة  منهم 223,820 شخص من العاصمة ، مع وجود 115 مركز صحي شامل في المملكة و15 مركز صحي شامل في عمان وفق موقع وزارة الصحة الأردنية .

من جانبه  أكد مدير مستشفى الأمير حمزة الدكتور كفاح أبو طربوش أن هناك قسم قلب مجهز بالكامل في المستشفى ولا ينقصه شيء ، ولكننا نواجه ضغوطات كوننا المستشفى الحكومي الوحيد الذي يستقبل مرضى القلب مطالبا بتوزيع الضغط على مستشفيات أخرى حتى نسهل على المواطن والمشفى.

وأضاف كفاح بأن المستشفى كان يستقبل ما بين 20 إلى 25 حالة لعملية قسطرة  قبل كورونا ، وخلال جائحة كورونا أصبحنا نستقبل ما بين 10 إلى 15 حالة قسطرة وذلك بسبب استعمال الأسرة لمرضى فيروس كورونا .

مدير صحة محافظة العاصمة  الدكتور نايف الزبن  أكد أن على وزارة الصحة  يجب أن تجد حلولا فاعلة لمشكلة مرضى القلب

و الذين يحتاجون لعملية قسطرة في المستشفيات الحكومية والحل برأيه يتلخص بفتح أقسام أخرى تستقبل مرضى القلب في المملكة .

وقال أن أداء المستشفيات الحكومية في علاج مرضى القلب لا يقل كفاءة عن المستشفيات الخاصة مبينا أن اللجوء للقطاع الطبي العام  ما زال ملجأ لكثير من الأردنيين .

وتعتبر عملية القسطرة إجراء طبي ملح وشائع في التعامل مع المشكلات التي يعاني منها مرضى القلب.

الكلمات المفتاحية: الاردن- المستشفيات الحكومية- مرضى القلب