أخبار شركات

مدير عام هيئة تنشيط السياحة: الحكومة مطالبة برفع موازنة الهيئة

عين نيوز- خاص- باسمة الزيود /

 

 مدير عام هيئة تنشيط السياحة نايف الفايز
مدير عام هيئة تنشيط السياحة نايف الفايز

كشف مدير عام هيئة تنشيط السياحة نايف الفايز لـ ( عين نيوز ) ، عن توجه لدى الهيئة بطلب دعم من الحكومة لتتمكن من تنفيذ برامجها بصورة اكفأ واكثر فعالية للعام الحالي لتنفيذ برامج إضافية .

وقال الفايز ان الهيئة طلبت من الحكومة قبل  أعداد ميزانية العام الحالي 15 مليون دينار كموازنة للمؤسسة  إلا ان الحكومة رصدت 9 ملايين دينار كموازنة للمؤسسة للعام الحالي.

وكانت هيئة تنظيم السياحة اشعرت الجهات الحكومية بعد اعداد موازنة الهيئة ربما تجد نفسها عاجزة عن تنفيذ خططها الترويجية للعام الحالي امام تواضع المخصصات المالية المتوقعة في موازنة الهيئة.

وحذرت الهيئة من ان يترتب على ذلك “تقييد ” مشاريع الترويج لعام 2011، وعلقت الهيئة الامل على ان يتبع لموازنة ملحق مالي يتضمن مبلغا اضافيا” يمكنها من السير قدما في مشاريعها “.

وبين الفايز ان الهيئة تدرك حجم الضغوطات الموجودة على الموازنة العامة ، ولكن هناك ضرورة لدعم قطاع السياحة لان العائد الاستثماري منه اكبر من العديد من الصناعات خصوصا وان هناك مدخول جيد من القطاع السياحي للخزينة.

وقال الفايز في حديثه لـ ( عين نيوز ) ، ان التسويق عملية مستمرة ولا تنتهي ولا يمكن الانتظار ولا بد من الانطلاق في التنفيذ والا سيخسر الاردن موقعه السياحي لان من يغيب عن الانظار يغيب عن الذاكرة في تلك الاسواق.

واشار الفايز ان السياحة تحتاج الى تمويل كبير يمكن من المنافسة في الاسواق الاخرى، خاصة وان الاردن دولة تقع في منطقة ساخنة بسبب الاحداث التي تمر بها المنطقة، ولابد من العمل بشكل مستمر على التأكيد والتثقيف بان المملكة واحة امن واستقرار رغم موقعها الجغرافي.

وقال الفايز ان الهيئة ستعمل وفق الامكانات الموجودة على ان تعيد طلب توسيع مخصصاتها مستقبلا.

وعن ابرز المشاريع التي تنفذها الهيئة مشيرا الى ان التسويق الالكتروني للسياحة في الاردن يأتي على رأس هذه المشاريع .

كما تعمل الهيئة على إنتاج اجندة للشراكة مع القطاع الخاص لتسهيل الحصول على المعلومة .

واضاف ان هناك تصوراً لدى الهيئة لنقلها لمرحلة جديدة من العمل والانطلاق نحو تسويق الاردن عالميا.

وبين انه من ابرز معالم هذه المرحلة تدعيم تواجد الاردن في الاسواق التقليدية مع التركيز على السوق العربية والذي اصبح من الاسواق المهمة ، ونسب الاقبال منها يسجل اعلى النسب.

واوضح الفايز ان الخطة التسويقية ستخضع للتقييم كل اربعة اشهر للاطلاع على كل المجريات والاستفادة من قصص النجاح في الاسواق الاخرى، كما حدث في حملة سابقة في المانيا تمت بالتعاون مع شركات تنظيم الرحلات السياحية ووضعت عناوين تلك الشركات على اليافطات الاعلانية.

وبين الفايز ان الهيئة نفذت خطة تسويقية في كل من فرنسا وايطاليا والمانيا، وتم وضع يافطات اعلانية في الاماكن الاكثر اكتظاظا في تلك الدول، مع مراعاة خصوصية كل دولة ففي فرنسا تم التوزيع في الشوارع التي يتواجد فيها الباريسيون، وفي ايطاليا في القطار السريع اما في المانيا تم وضع اليافطات على الحافلات.

 

الكلمات المفتاحية: الاردن- الاسواق التقليدية- الخطة التسويقية- السياحة- المانيا- المشاريع