أخبار شركات

محرقة المخلفات الطبية في مادبا .. مصدر خطر على صحة المواطنين

عين نيوز – رصد/

لازالت محرقة المخلفات الطبية التابعة لمستشفى النديم الحكومي في مادبا تشكل مصدر خطر على صحة المراجعين لمبنى العيادات الخارجية والمجاورين لها رغم المطالبة المستمرة بوقف حرق المخلفات الطبية بداخلها كونها تقع بين الإحياء السكنية التي تحيط بها من جميع الاتجاهات بسبب المضار التي قد تصيبهم من جراء الدخان المتصاعد بكثافة عند حرق المخلفات .

عدد من المواطنين والسكان المجاورين للعيادات قالوا ان الدخان المتصاعد من المحرقة يدخل الى منازلهم ويشتمه الكبار والصغار والمرضى من المسنين والمصابين بالأزمات بالإضافة الى الروائح الكريهة التي تصدر عن المخلفات التي يتم إحضارها من مستشفى النديم الحكومي وأشاروا الى ان المحرقة لاتبعد عن بعض المنازل أكثر من 40 مترا.

وأضاف المواطنون أنهم لايستطيعون الجلوس أمام منازلهم او فتح النوافذ بسبب الدخان المتصاعد والذباب الذي يتطاير من على المخلفات .

وطالبوا الجهات المعنية ووزارة الصحة وقف المحرقة التي تضر بصحة المواطنين وترحيلها من بين الإحياء السكنية والالتفات الى هذه المشكلة التي مضى على المطالبة بمعالجتها وقت طويل دون اتخاذ إجراء يخدم المواطنين ويحافظ على صحتهم .

من جانبه قال مدير مستشفى النديم الحكومي الدكتور عيسى الغيشان ان المستشفى يقوم بحرق 3 وجبات يوميا بمعدل 100 كغم من المخلفات الطبية.

وأكد الغيشان ان الدخان المتصاعد من المحرقة يتسبب بالإصابة بالسرطان والتهاب الرئتين والأزمات ، مشيرا إلى انه يتم حرق النفايات الطبية على درجة حرارة 1000 مئوية ، مبينا انه تمت مخاطبة الوزارة بخصوص ترحيلها.

الدستور – احمد الحراوي

 

الكلمات المفتاحية: الدخان المتصاعد من المحرقة- المخلفات الطبية- محرقة المخلفات- مستشفى النديم الحكومي