صحة

لماذا يُنصح بممارسة الرياضة في الوقت نفسه يوميا؟

وجدت دراسة حديثة أن ممارسة التمارين الرياضية في الوقت نفسه يوميا يمكن أن يساعدك في الحصول على اللياقة البدنية وخسارة الوزن الزائد بمعدل أعلى.

وتوصلت الدراسة التي شملت 375 فردا، إلى أن الأشخاص الذين مارسوا الرياضة الروتينية بمتوسط 4.8 أيام في الأسبوع، ما مجموعه 350 دقيقة، حققوا نتائج أفضل مقارنة بغيرهم.

وكتب فريق البحث أنه يجب ممارسة النشاط البدني المعتدل مدة ساعتين ونصف الساعة أسبوعيا، لتحسين الصحة العامة.

وقال الخبراء في مستشفى “ميريام”، رود آيلاند، إن هناك حاجة لممارسة الرياضة مدة 250 دقيقة على الأقل، من أجل “الحفاظ على فقدان الوزن على المدى الطويل”.

وأظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين ينجحون في الحفاظ على وزنهم الصحي، يميلون إلى الالتزام بالنظام الغذائي الصارم وممارسة التمارين الرياضية.

ولفهم العلاقة بشكل أفضل، قام الباحثون بقيادة الدكتور ليه شوماخر، بتحليل البيانات المأخوذة من السجل الوطني للتحكم في الوزن.

ومن بين المشاركين، صُنف 255 شخصا على أنهم “ممارسون متسقون مؤقتا”، لأنهم يميلون إلى ممارسة التمارين في الوقت نفسه على مدار أسبوع نموذجي.

وكشفت النتائج المنشورة في المجلة الطبية “السمنة”، أن أولئك الذين مارسوا التمارين الرياضية في “أوقات محددة”، اعتادوا على تكرار هذا الروتين الصحي بشكل أكبر.

وكتب الباحثون أن التمرين المتكرر في الوقت نفسه، قد يخلق “إشارات” تساعد على ترسيخ عادة ممارسة الرياضة، وبالتالي فقدان الوزن بشكل أفضل.

 

الكلمات المفتاحية: الرياضة- الوزن