فن وثقافة

لماذا لا تتحسن حالة دلال عبد العزيز؟

كشف الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار الرئيس المصري للشؤون الصحية، سبب عدم تحسن حالة “دلال” رغم التماثل للشفاء من فيروس كورونا، وقال خلال مداخلة هاتفية مع فضائية “الحدث اليوم”، مساء أمس الثلاثاء، إن المضاعفات الكبيرة التي تحدث بعد كورونا موجودة ولكنها ليست كبيرة، موضحًا أن هناك 25 عرضًا قد تحدث بعد كورونا منها أسباب نفسية وعصبية، وهناك مضاعفات تحدث في الجهاز التنفسي مثل التلفيات التي تحدث في الرئة.

ولفت إلى أن مضاعفات كورونا قد تمتد وتترك صعوبة في التنفس والحركة، رغم التماثل للشفاء من الفيروس، وعلاج هذه المضاعفات قد يحتاج إلى وقت طويل، وهذا يرجع لعدة أسباب منها قوة الإصابة أو قوة الجهاز المناعي أو أي مشاكل صحية للمصاب.

وأضاف أن الفنانة الكبيرة مازالت في حاجة إلى الأكسجين والأجهزة التي تساعد عضلة التنفس على أداء عملها، مؤكدًا أنها لم تتماثل كليًا للشفاء، وتعاني من متلازمة ما بعد كورونا حيث يتم وضعها الآن على جهاز تنفس غير ثاقب بدون الأنبوبة الحنجرية، وبدونه لا تستطيع التنفس.

وتعاني الفنانة دلال عبد العزيز من تليف في الرئة إثر إصابتها بفيروس كورونا منذ أواخر أبريل الماضي، ونقلها للمستشفى للعلاج.

 

 

الكلمات المفتاحية: فن