شباب وجامعات

كلية عجلون : الشمس تلفح وجوه الخريجيين والأساتذة والرئيس ونوابه تحت المظلة

 

عين نيوز – خاص

أثار قيام إدارة كلية عجلون الجامعية بتخريج الطلية البالغة عددهم 470 طالب بعد ظهر أمس تحت أشعة الشمس الساطعة والحارقة، استياء العديد من الطلبة وأولياء أمورهم، فيما قامت إدارة الجامعة بتخصيص مقاعد لعميد الكلية ورئيس جامعة البلقاء التطبيقية ونوابة على المنصة الرئيسة تحت المظلة

وأشار الطلبة أن لرئيس ونوابه كانوا يجلسون تحت المظلة المخصصة لهم وبقيت الطالبات وأعضاء الهيئة التدريسية تحت أشعة الشمس الحارقة ولا ننسى إن الطالبات تواجدن منذ الساعة الحادية عشرة في إستاد مدينة الحسن الرياضية وفي ملعب مكشوف.

وقالوا إن سلوك عمادة الكلية وإدارة الجامعة يمثل استهتارا بفرحة الخريجين وذويهم الذين جاءوا من مسافات بعيدة واستهتارا بأعضاء هيئة التدريس الذين جلسوا تحت أشعة الشمس وقد كان بالإمكان إقامة الحفل في الصالة المغلقة أو وضع مظلات وقد دفعت كل طالبة مبلغ 10 دنانير لهذا الحفل، إلا أن الجامعة لم تنفق شيئا

وحسب مصادر في الكلية أن عميد كلية عجلون واربد طلبا من رئيس الجامعة تخصيص مبلغ لوضع مظلات إلا انه رفض ذلك لهذا نقول أنه هو المسؤول عن الحفل الذي أفسده التنظيم السيئ وتبقى فرحة التخريج ولهفة أولياء الأمور لا قيمة لها لدي المسؤولين في إدارة الجامعة وحقيقة أن ما جرى يمثل إهانة بالغة وضربا بالحائط لكل المعايير التي يفترض أن تحافظ على مشاعر الخريجين وذويهم وأعضاء هيئة التدريس.

ودعوا إلى محاسبة كل القائمين على تنظيم الحفل لأنهم لم يفكروا إلا بأنفسهم وبقيت مشاعر وفرح الآخرين عرضة للإهانة