غير مصنف

في مناظرة لراديو البلد: اتهامات في ارتباط أحزاب بأجندات خارجية وتخوفات من عدم إقرار توصيات لجنة الحوار حول قانون الأحزاب

 

عين نيوز- خاص /

 

نظم راديو البلد بالتعاون مع مركز القدس للدراسات السياسية مناظرة بين عدد من نواب العاصمة وقيادات حزبية تحت عنوان “قانون اﻷحزاب السياسية” مساء يوم اﻷربعاء في مركز الحسين الثقافي.

 

وشارك في المناظرة؛ النائب تامر بينو، النائب صلاح المحارمة، النائب عبلة أبو علبة، النائب غازي مشربش، عضو المكتب السياسي في حزب الوحدة الشعبية الأستاذ عبد المجيد دنديس، ورئيس مجلس شورى حزب جبهة العمل الإسلامي المهندس علي أبو السكر؛ حيث أدار المناظرة الصحفية هبه عبيدات بمشاركة الصحفيين محمد بن حسين، وأحمد البرقاوي.

 

وتركزت المناظرة على موقف المشاركين من توافقات لجنة الحوار على قانون اﻷحزاب السياسية؛ إضافة إلى أسباب ضعف الحياة الحزبية؛ حيث وصف النائب صلاح محارمة التجربة الحزبية في الأردن بأنها تجربة فاشلة؛ مطالباً الأحزاب بإعادة ترتيب أوضاعها على أرض الواقع؛ بدوره أعاد رئيس مجلس شورى حزب جبهة العمل الإسلامية علي أبو السكر ضعف الحياة الحزبية إلا استئثار بعض الفئات وجهات أمنية بإدارة السلطة؛ وعدم السماح للأحزاب ومجلس النواب بالقيام بدوره.

 

بينما بينت النائب عبلة أبو علبة أن أسباب ضعف الأحزاب السياسية أمرٌ لا يتوقف عند قانون الأحزاب السياسية فقط؛ موضحة أن هنالك تشريعات أخرى ناظمة للحريات أساسها قانوني الأحزاب والانتخابات.

 

وبالرغم من اتفاق بعض اﻷحزاب السياسية على انبعض مواد قانون اﻷحزاب السياسية رقم ( 19 ) لعام 2007 جاءت مخالفة للدستور الردني إلا أن النائب غازي مشربش بين أن قانون الأحزاب لا ينشئ أحزاب وإنما يساعد على إنشاء الأحزاب.

 

وفي سؤال للصحفيين حول موقف المشاركين من توافق لجنة اﻷحزاب في لجنة الحوار الوطني تخفيض عدد المؤسسين من 500 عضو إلى 100 عضو؛ وهو ما استنكره النائب صلاح محارمة؛ مبيناً أنه إذا لم يستطع الحزب تأمين هذا العدد فلا داعٍ لوجوده.

 

في سياق آخر أيد النائب تامر بينو توافق لجنة الحوار على إلغاء مرجعية الأحزاب إلى وزارة الداخلية لتصبح هيئة مستقلة.

 

هذا وعبر عدد من المشاركين عن تخوفهم من مجلس النواب في إقرار قانون أحزاب يلبي كافة اﻷطياف السياسية بعد خروجه من لجنة الحوار الوطني؛ وهو ما بينه دنديس حين أوضح أن مجلس النواب يمثل أحد الأدوات المعرقلة لعملية الإصلاح السياسي؛ مضيفاً أنه سيساهم في عرقلة إقرار توصيات لجنة الحوار الوطني على أرض الواقع.

 

أما حول ارتباط اﻷحزاب باجندات خارجية؛ فهو أمرٌ لم ينكره بعض المشاركين؛ وهو ما بينه محارمة في تأكيده على أن هنالك أحزاب لها ارتباطات خارجية مشيراً في الوقت ذاته إلى أن من يحاول ربط أجندته بالخارج “فليغادر للخارج”؛ إلا أن عضو المكتب السياسي في حزب الوحدة الشعبية عبد المجيد دنديس أكد على أن التلويح بهذا الاتهام بين الحين والآخر هو فزاعة تستخدم من قبل الحكومة، مطالباً بالكف عن تكرارها.

 

وفي اتهام الحكومة للحركة اﻹسلامية بارتباطها بأجندات خارجية ؛ بين أبو السكر بأن اتهام الحكومة للحركة الإسلامية بارتباطها بأجندات خارجية هو سياسة لقتل الحياة الحزبية؛ مستهجناً في الوقت ذاته تباين تصريحات الحكومة حول أجندة الحركة الإسلامية بين التغني بها من ناحية وبين اتهامها من جهة أخرى.

 

بدوره هاجم النائب محارمة زكي بن ارشيد حول ما وجهه من تصريحات لقوات الأمن؛ مستنكراً خروج هذه التصريحات ومعتبراً ذلك “غباء سياسي” من قبل أحد قيادات الحركة اﻹسلامية؛ وهو ما سارع في استنكاره أبو السكر وموضحاً عدم صحته.

 

يشار إلى أن هذه المناظرة تأتي ضمن عدد من المناظرات التي نفذها راديو البلد بالتعاون مع مركز القدس في محافظات المملكة؛ حيث نظم راديو البلد 5 مناظرات في كلاً من العقبة، اربد، الكرك، عمان والزرقاء.

الكلمات المفتاحية: الاخحزاب- الاردن- الزرقاء- السياسية- حكومة- راديو البلد