أخبار الأردن

فتح صناديق الاقتراع لاختيار مجلس النواب الـ 19

فُتحت الثلاثاء، صناديق الاقتراع في جميع المحافظات يمثلون 23 دائرة انتخابية، لاستقبال الناخبين والناخبات لاختيار أعضاء مجلس النواب التاسع عشر.

وتستمر صناديق الاقتراع حتى السابعة مساء، يتبعها ساعتان حتى التاسعة مساء للمعزولين في مناطق معزولة وفي مناطق الحجر الصحي في البحر الميت.

وقالت الهيئة المستقلة في بيان، إنه “تعزيزا لمبدأ الشفافية والنزاهة وزيادة في مستوى الثقة بالعملية الانتخابية، التزم رؤساء اللجان في جميع صناديق الاقتراع بدعوة الحاضرين من المرشحين أو مندوبيهم والمراقبين المحليين والدوليين والإعلاميين المعتمدين المُصرح لهم بالدخول لغرف الاقتراع للاطلاع على خلو صناديق الاقتراع وإقفالها، وتم تنظيم محاضر خلو الصناديق واقفالها وبدء الاقتراع موقعاً من رؤساء اللجان وأعضاءها وممن يرغب من المرشحين أو مندوبيهم الحاضرين”.

وأكدت على نجاح بدء العمل في نظام الربط الالكتروني في كافة مراكز الاقتراع والفرز بعد أن قام مدخلو البيانات بالتأكد من عملية الربط والتدقيق الالكتروني على حالة النظام وارسال اولى البيانات بنجاح والتي اشارت الى ان اول عملية اقتراع تمت في الدائرة الرابعة / محافظة اربد، في تمام الساعة السابعة للناخب عمر عبده المصطفى القصراوي، في مدرسة خالد بن الوليد الاساسية للبنين في صندوق رقم (240) .

ويبلغ عدد الناخبين الذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات النيابية العامة للمجلس التاسع عشر (4,647,835) مليون ناخب وناخبة، منهم (2,200,456) ذكور و (2,447,379) إناث، بينما بلغ عدد الناخبين النهائي وفق الجداول النهائية للانتخابات النيابية 2016، 4.139732 مليون ناخب.

الهيئة المستقلة للانتخاب، نشرت عبر موقعها الإلكتروني الأسماء النهائية للقوائم الانتخابية للمرشحين، حيث بلغ عدد القوائم الانتخابية النهائية 294 قائمة، وعدد المرشحين داخل هذه القوائم 1674 مرشحا، منهم 1314 ذكور، و360 إناث، فيما بلغ عدد المنسحبين من الانتخابات النيابية 34 مرشحا.

الهيئة، أوضحت من خلال موقعها الإلكتروني، تفاصيل مراكز الاقتراع والفرز، والبالغ عددها 1824 في 23 دائرة انتخابية، إضافة إلى عدد صناديق الاقتراع والفرز، البالغ 8024 صندوقا لانتخابات مجلس النواب في كل مركز.

أوضحت الهيئة في فيديو توضيحي، أن “المقترع/ الناخب يدخل إلى مركز الاقتراع ويغادر دون لمس أي شخص، أو أية أداة موجودة في غرفة الاقتراع والفرز، وسيقدّم الهوية الشخصية (إثبات الشخصية) لفحصها عبر القارئ الإلكتروني من دون لمسها من أي موظف، ثم يأخذ كتيب الاقتراع، ويذهب إلى المعزل ومعه قلم خاص من الهيئة، يستخدم مرة واحدة فقط ويختار اسم قائمة واحدة ويختار منها المرشح/ المرشحين الذين انتخبهم ويضع الكتيب في صندوق الاقتراع، وبعد ذلك ينزع قفازات اليد، ويسقط ورقة الاقتراع في الصندوق، ثم يقطر الحبر تقطيرا على الإصبع”.

وأكدت الهيئة المستقلة على أن المصابين بفيروس كورونا المستجد لن يدلوا بأصواتهم في الانتخابات النيابية، حيث إن “التعليمات صدرت للسماح بالتصويت للأشخاص في المناطق المعزولة فقط وليس المصابين”، موضحة أنه “لا يوجد في الفترة الحالية مناطق معزولة”.