صحة

عضو لجنة الأوبئة: نجاح إعطاء اللقاح بحاجة لخطة تفصيلية دقيقة

قال عضو لجنة الأوبئة بسام حجاوي، الجمعة، إنه لا يمكن نجاح عملية إعطاء اللقاح للناس إلا بخطة تفصيلية دقيقة؛ لكي يصل اللقاح للفئات المستهدفة، وكما هو مخطط له من الشركة الصانعة حتى يصل اللقاح للمستهلك.

وأضاف : “هذا يتطلب التحضير لكي يعرف ما هي الفئات الصحية التي سيتم إعطاؤها، وكيف ستوزع على المستشفيات، سواء القطاع العام، أو الخاص، أو الخدمات الطبية الملكية، أو مستشفيات الجامعات”.

“هذه الأمور متفق عليها مع الشركة الصانعة ومع وزارة الصحة؛ لتحضير خطة مسبقة قبل وصول المطعوم، وخطة أثناء وصول المطعوم لكي يصل إلى الأشخاص بصورة سليمة، ولتكون فعاليته سليمة” وفق الحجاوي.

ولفت إلى أن “اللقاح سيتم إعطاؤه للكوادر الصحية، وللفئات الأكبر سناً، وثم الفئات التي تعاني من الأمراض المزمنة وقد يكون على دفعات، ويحتاج لتدريب الكوادر والأطباء على كيفية التعامل معه، وإعطائه للأشخاص”.

عضو لجنة الأوبئة أكّد أنه “في البداية ليس بالضرورة أن يعطى للجميع لكي تضمن وصوله على الفئة المستهدفة؛ لأن الغرض منه الوقاية، والعلاج يعطى للمرضى، أما اللقاح فيعطى للأصحاء لكي نتجنب إصابتهم”.

وأشار إلى أنه ستكون “هناك تعليمات من الشركات الصانعة عن كيفية إعطاء اللقاح، وهذ اللقاح جرعتين، والفترة بينهما قصيرة 3 أسابيع، وهذا يتطلب تحضيرا مسبقا دقيقا؛ لكي نضمن الاستفادة منه”.