عربي ودولي

عشرات القتلى والجرحى في دمشق والمناطق السوريةا.. «جمعة شهداء» دامية

عين نيوز- رصد/

 

مظاهرة في القامشلي

تفجّرت التظاهرات أمس في مدن سورية عدة عقب صلاة الجمعة لاحياء «جمعة الشهداء»، حيث ردد المتظاهرون هتافات منادية بالحرية ومناهضة لحزب البعث. وتصدت قوات الأمن للمتظاهرين، مما أدى الى سقوط عشرات القتلى والجرحى.

ففي مدينة دوما (شمال دمشق) قتل ستة أشخاص وأصيب العشرات بنيران قوات الأمن بعد أن خرج المتظاهرون من المسجد واشتبكوا مع الأمن الذي نشر قناصة فوق البنايات. وفي محافظة درعا، قتل ثلاثة شبان بنيران قوات الأمن، فيما تحدثت مواقع الانترنت عن سقوط عشرة قتلى عند حاجز بين مدينتي انخل والصنمين.

وفي درعا بالذات، تحدثت المصادر عن هروب قوات الأمن، وقيام المتظاهرين باقتحام مركز الأمن السياسي والأمن العسكري واخراج المعتقلين فيهما.

وفي دمشق، اعتدت قوات الأمن على متظاهرين أثناء مغادرتهم مسجد الرفاعي في حي كفر سوسة.

وخرجت تظاهرتان في حمص، واحدة مؤيدة للنظام وأخرى معارضة، فضتها قوات الأمن. كما شهدت بانياس واللاذقية وادلب احتجاجات مناهضة لحكم البعث.

وللمرة الأولى منذ اندلاع الاحتجاجات، تظاهر مئات في القامشلي وعامودا (شمال شرق البلاد)، التي يشكل الأكراد أغلبية السكان فيها.

الى ذلك، وبعد أسبوع من توقيفه، أفرجت السلطات عن المصري محمد رضوان، الذي أظهرته السلطات عبر التلفزيون الرسمي لــ«الاعتراف» بدوره في عملية دولية، قيل انها تهدف الى زعزعة النظام، من خلال نقل صور التظاهرات.

 

الكلمات المفتاحية: القامشلي- المظاهرات- حزب البعث- حمص- خطاب الاسد- درعا