صحة

“عشب كاليفورنيا المقدس” سر علاج ألزهايمر

يدعي علماء أن النبات الذي ينمو في براري كاليفورنيا قد يحمل سر علاج مرض ألزهايمر.

ويعد “Yerba santa”، الذي يطلق عليه اسم “العشب المقدس” باللغة الإسبانية، منذ فترة طويلة، علاجا طبيعيا للأمراض الشائعة مثل الحمى والصداع.

لكن الباحثين الآن في مختبر “Salk’s Cellular Neurobiology Laboratory”، في سان دييغو، يأملون في أن يقلل أيضا من تورم الدماغ لدى مرضى الخرف.

وإذا كان الأمر كذلك، فإنه من الممكن أن يغير طريقة العلاج الحالية لملايين المرضى في جميع أنحاء العالم، وفقا لفريق البحث.

وقام البروفيسور ديف شوبيرت، مدير المختبر، وزملاؤه، بتحديد جزيء في النبتة يسمى “sterubin”، اكتشفوا أنه المكون الأكثر نشاطا.

واختبر الباحثون “sterubin” والمستخلصات النباتية الأخرى لمعرفة تأثيراتها على الخلايا العصبية للفئران.

ووجد الباحثون أن “sterubin” له تأثير قوي مضاد للالتهاب في خلايا الدماغ المعروفة باسم الخلايا الدبقية العصبية، والتي تعد حيوية في تطور مرض ألزهايمر.

وكان “sterubin” مزيلا فعالا للحديد، حيث أن الحديد يمكن أن يسهم في تلف الخلايا العصبية في الشيخوخة والأمراض العصبية التنكسية.

وعموما، خلص الباحثون إلى أن المركب كان فعالا في الحد من الأسباب المتعددة لموت الخلايا العصبية.

وتقول الدكتورة باميلا ماهر، الباحثة الرائدة في الدراسة، إنه من الممكن اختبار المركب في البشر، لكن من الضروري استخدام “sterubin” مستخرج من النباتات التي تزرع في ظروف محددة وتخضع للمراقبة.