فلسطين

عباس يُلقي اليوم كلمة في مجلس الأمن الدولي

يلقي الرئيس الفلسطيني محمود عباس، الثلاثاء، كلمة أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي تتعلق في الخطة الأميركية “صفقة القرن”، 10 صباحًا بتوقيت نيويورك، 5 مساءً بتوقيت فلسطين.

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، والوزير الفلسطيني، أحمد مجدلاني، لـ “المملكة” إنّ مشروع البيان المقترح للتصويت في مجلس الأمن الدولي كان ” دون المستوى المطلوب الذي يؤكد على الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني”.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا”، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات إنّ ما يروج حول سحب مشروع القرار المقدم من المجموعة العربية وحركة عدم الانحياز لمجلس الأمن عار عن الصحة ولا أساس له.

وأضاف عريقات، “مشروع القرار موزع ولا زال قيد التداول، وعندما تنتهي المشاورات ونضمن الصيغة التى قدمناها دون انتقاص أو تغيير لثوابتنا سيتم عرضه للتصويت، علمًا أن مشروع القرار لم يطرح بالورقة الزرقاء للتصويت حتى يقال إنه جرى سحبه”.

“مشروع القرار الذي ستقدمه المجموعة العربية وحركة عدم الانحياز إلى مجلس الأمن يتضمن إدانة خطة ترمب والأفكار الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية” وفق عريقات

وعبر عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية عزام الأحمد، في وقت سابق، عن أمله في أن يترجم الاتحاد الأوروبي موقفه من “صفقة القرن” في مجلس الأمن الدولي.

عدل الفلسطينيون عن طلب التصويت في مجلس الامن الدولي على مشروع قرار يرفض الخطة الاميركية بسبب عدم توافر دعم دولي كاف، في الوقت الذي نفى أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات ما يروج حول سحب مشروع القرار المقدم من المجموعة العربية و”عدم الانحياز” لمجلس الأمن.

وكانت إدانة خطة الإدارة الأميركية للشرق الأوسط، المعروفة بـ “صفقة القرن” حذفت من نصّ مشروع قرار فلسطيني.

ورفض الفلسطينيون وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي الخطة الأميركية التي أعلنها ترامب وتنصّ على الاعتراف بالقدس عاصمة موحدة لإسرائيل، على أن تقام، وفق الخطة، عاصمة لدولة فلسطين المستقبلية في بلدة أبو ديس الواقعة إلى الشرق من القدس.

الكلمات المفتاحية: فلسطين