عربي ودولي

شيخ الأزهر يدعو العالم الحر إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية

عين نيوز- رصد/

حَثّ شيخ الأزهر أحمد الطيب، الدول العربية والإسلامية ودول العالم الحر على الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني والتصويت لمصلحة إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.
وقال الطيب، في بيان وجهه إلى المجتمع الدولي الخميس وتلقت يونايتد برس انترناشونال نسخة منه، “إن الأزهر يتوجه إلى كل دول العالم الحر للوقوف بجانب فلسطين من أجل أن تنعم بالاستقرار مثلها مثل باقي دول العالم وذلك بالتصويت لصالحها يوم غد الجمعة بالجمعية العامة للأمم المتحدة للاعتراف بها”.

ودعا الطيب مجدَّداً “العالم الحر إلى الوقوف ضد الإدارة والإرادة الأمريكية بعد إعلانها استخدام حق الفيتو ضد إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة”، مطالباً رؤساء الدول الإسلامية وكل دولة ذات تأثير” بالضغط على الأمم المتحدة للاعتراف بفلسطين ومساندة القيادة الفلسطينية في مهمتها والوقوف ضد الإدارة الأميركية الداعمة للكيان الصهيوني”.

واختتم شيخ الأزهر بيانه بالتساؤل “إن فلسطين تريد أن تعيش بسلام واستقرار مثلها مثل باقي الدول، فلماذا تحرم من هذا الحق؟”.

ويعتزم الرئيس الفلسطيني محمود عباس تقديم طلب رسمي إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة غداً الجمعة للحصول على اعتراف رسمي بفلسطين كدولة كاملة العضوية بالمنظمة الدولية

الكلمات المفتاحية: الازهر- الاعتراف- التصويتن- الدولة الفلسطينية- الشعب- العالم الحر