أخبار الأردن

شكاوى عمال خدمات بشركة امن وحماية بمستشفى في اربد “

منذ اكثر من أربعة أسابيع اضطر احد المواطنين في محافظة اربد الى الدخول الى منصة حماية والتي لطالما تغنت بها وزارة العمل الأردنية انها جاءت لأنصافهم لتقديم طلب تظلم من خلالها باستعبادهم من قبل احدى شركات الامن والحماية العاملة في احدى المستشفيات الحكومية بمحافظة اربد حيث تتعامل الشركة مع الموظفين بمبدأ تحت طائلة الفصل او الحرمان من الحقوق وضعت عمالها في حال رفضهم العمل لساعات مضاعفة دون اجر او الافصاح عن الانتهاكات بحقهم، وفق عدد منهم
٨ ساعات عمل اضافي يوميا دون اجر هذا هو حالنا منذ اشهر، واضاف العامل وطلب عدم نشر اسمه خشية انهاء خدماته، لا يوجد لدينا اي بدائل اما القبول بهذا “الاستعباد” او ترك العمل وماذا بعد ترك العمل بحث عن اخر بنفس الاجر والظروف.
وأضاف في حديث لـ”عين نيوز” ان العامل مجبر على العمل بهذه الظروف في ظل الحاجة لتأمين احتياجات منزله مطالبا من وزارة العمل على متابعة قضيتهم وضمان عدم تضرر أي منهم.
المواطن نفسه قال ان تقدم الى منصة حماية ويقوم يوميا بمراجعة الموقع للتأكد من متابعة الشكوى الا انه لم يصله أي شيء يذكر ولم يتواصل معه احد من وزارة العمل.
وتساءل المواطن عن دور وزارة العمل في حماية العامل الأردني والحفاظ على حقوقه داعيا وزير العمل الى الخروج من مكتبه والاطلاع على هموم العمال بشكل مباشر.

عين نيوز تواصلت منذ شهر مع المكتب الإعلامي بالوزارة والذي اكد ان القضية متابعة وفقا لمقتضيات القانون الا انه لم يتواصل احد مع العاملين.

من الجدير بالذكر ان وزير العمل الدكتور معن القطامين حاولت عين نيوز الاتصال به اليوم الا انه لم يجب على الهاتف بالرغم انه تم إبلاغه بشكوى العاملين من قبل “عين نيوز” الا انه لم يتابع ولم يرد ماتم متابعته من خلاله ولم يجب على الهاتف عند الاتصال به.