أخبار الأردن

شركة الكهرباء الأردنية تقبل الرهن بدل ذمم مستحقة بالتوافق مع الغير

قررت شركة الكهرباء الأردنية إضافة عدة غايات فرعية لعقد التأسيس والنظام الأساسي للشركة، تضمنت تقديم القروض للغير بما يحقق مصلحة الشركة، وقبول رهن أموال الغير وقبول الضمانات لتنفيذ غايات الشركة، إضافة إلى قبول الضمانات أو الرهن لمصلحة الشركة.

وقالت الشركة، ردا على استفسارات لـ “المملكة” أن اضافة الغايات الجديدة، والذي جاء خلال اجتماع هيئة عامة غير عادي، تأتي لتمكين الشركة من تنفيذ أعمالها ضمن غاياتها الأساسية وبما يمكن الشركة من الحصول على الضمانات الكافية لحماية حقوقها لدى الأطراف الأخرى وبالأخص المؤسسات الكبرى والمرافق المتعثرة التي تتوصل الشركة معها إلى اتفاقيات لتسديد الذمم المتأخرة، والتي تسببت فيها الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الأردن، وخاصة نتيجة جائحة كورونا وما ترتب عليها من نقص في السيولة وتوقف لأعمال كثير من القطاعات عن العمل كليا أو جزئيا تطبيقا لأوامر الدفاع التي تصدرها الحكومة.

وأفصحت الشركة عن بياناتها للربع الثالث من العام الحالي، والتي أظهرت تحسنا واضحا في نتائجها المالية، حيث حققت أرباحا في الأشهر من تموز/ يوليو إلى أيلول/ سبتمبر 2020، بلعت 23.76 مليون دينار، مقابل 13.428 مليون دينار لنفس الفترة من عام 2019.

وبحسب البيانات الربعية، تراجعت الخسائر المتراكمة منذ بداية العام وحتى نهاية أيلول/ سبتمبر الى 2.236 مليون دينار، مقابل ربح 6.763 مليون دينار سجلت في عام 2019.

وأظهرت البيانات أن النتائج الايجابية للشركة جاءت بالرغم من انخفاض مبيعات الشركة من الطاقة الكهربائية بنسبة 3.7% خلال الشهور التسعة الأولى من هذا العام، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

وأشارت الشركة إلى أنه رغم الظروف الصعبة التي يمر بها الأردن جراء انتشار جائحة كورونا وتفعيل قانون الدفاع وإصدار الحكومة لأوامر الدفاع ومنها أوامر الحظر الليلي والحظر الشامل، مما خفض مبيعات الشركة لكثير من القطاعات وخاصة القطاعات الحكومية والتجارية والصناعية وقطاعات البنوك والفنادق والاتصالات التي بلغت نسبة التراجع بها أكثر من 35%.