شباب وجامعات

شبابية المعارضة : قوات الأمن حاولت تكسير جدارية ” إعرف همومك.. إعرف حكومتك ”

عين نيوز- خاص-

 ضمن سلسلة نشاطاتها التصعيدية في مواجهة الإجراءات الحكومية الإقتصادية الأخيرة وبرنامج الإصلاح الإقتصادي والاجتماعي الحكومي أطلقت المكاتب الشبابية لأحزاب المعارضة  جدارية  ” اعرف همومك … اعرف حكومتك ” و ذلك في تمام الساعة السابعة من مساء الإثنين الموافق الخامس من تموز 2010 في ساحة مسجد أبو درويش / الأشرفية .

     واشتملت الجدارية على لوحات تعبيرية أخذت الطابع الشبابي في وصف الأوضاع و الهموم الاقتصادية التي يعيشها المواطن الأردني و الناتجة عن القرارات و القوانين الحكومية في الثلاث سنوات الأخيرة .

 و ركزت الجدارية على قضايا المحروقات وقرار تحريرها و المواصلات والارتفاع المتوالي لها  و تطرقت إلى ملف الصحة والتعليم حيث أشارت إحدى اللوحات إلى الارتفاع الكبير في الرسوم الجامعية لتصبح الجامعات الرسمية ” ممنوعة على الفقراء ” ، وأشارت لوحة أخرى إلى رفع أسعار وحدات الدم ، كما خصصت لوحات تعبيرية للحريات ، و لوحة تعبر عن مدى سعادة المواطن الأردني بدعم الحكومة له ” حتى الموت ” و خصصت لوحة للمواطنين كي يعبروا عن رأيهم في الإجراءات الاقتصادية الحكومية الأخيرة ، كما تم وضع كفن للمواطن الأردني في واجهة الجدارية .

     و تفاجأ المعتصمون بقيام مدير مركز أمن فيلادلفيا بتبليغ المعتصمين منع الاعتصام  ومن ثم قيامه بالتهديد باعتقال كافة المشاركين في الاعتصام ، وقام بإحضار قوات من الدرك حيث حاولت القوات تكسير الجدارية إلا أن شبيبة المعارضة شكلت جداراً بشرياً تراجعت على إثره قوات الأمن وبدأ المعتصمون بالهتاف للأردن والحريات وبشعارات منددة بالسياسات الاقتصادية الحكومية ، و استمر الاعتصام لمدة نصف ساعة مع توافد المئات من المواطنين وتجاوبهم مع الجدارية ، ثم أنشد المشاركون نشيد موطني .