أخبار الأردن وفاة سادسة جراء حادث الانفجار

“سلطة العقبة”: 11 مليونا وليس 75 قيمة عطاء هدم مبنى الصوامع القديم

عين نيوز – رصد
أكد مصدر مسؤول في سلطة العقبة الاقتصادية الخاصة أن القيمة الإجمالية لعطاء هدم وإزالة مصنع الصوامع في الميناء القديم بلغت 11 مليون دينار (تتضمن 10 مليون قيمة العطاء ومليون احتياط)، مستغرباً تداول البعض مبلغ ٧٥ مليون دينار كقيمة للعطاء.
وأوضح في حديث نقلته “هلا أخبار” أن مدة العطاء للهدم والازالة 3 شهور تبدأ من 1 آيار وتنتهي في الاول من شهر آب المقبل، حيث تنظر السلطة بعد الانتهاء من المهمة الموكلة للشركة بأن ما طلبته قد تم انجازه أو لا.
ونفى المصدر ما يتم تناقله بأن العطاء كان تلزيماً وقال “العطاء لم يكن تلزيماً بل تم استدراج العروض بشكل رسمي، ورسى على الشركة العربية للمقاولات بحكم أنها أقل الأسعار”.
وبين أن سلطة العقبة احالت مهمة تنفيذ العطاء على الشركة العربية للمقاولات، والتي بدورها اتفقت مع شركات فرعية على التنفيذ مقابل جزء من قيمة العطاء.
وكان النائب عن محافظة العقبة محمد الرياطي قال على صفحته على الفيسبوك أن “آخر نتائج أحداث جرائم قتل المواطنين في العقبة اختفاء السبعين مليون التي هي السبب الرئيس حتى اللحظة وراء كل جرائم القتل التي تمت في الانفجار”.
وأضاف الرياطي:
اليكم معلوماتي الأولية بعد التحري …
#المالك شركة تطوير العقبة مديرها غسان غانم
#رئيس مجلس الإدارة د ناصر الشريدة
#المقاول الرئيسي الشركة العربية
#المقاول الفرعي الأول ابو غريب
#المقاول الفرعي الثاني شركة الجنوب
#المقاول الفرعي الثالث ابو رصاع
#قيمة العطاء الاجمالي ٧٥ مليون دينار تقريبا !!!!!!!
أحيل على المقاول المنفذ فقط ب٣.٥ مليون والباقي تبخر
وحمل الرياطي في منشوره المسؤولية الكاملة لرئيس الوزراء، الذي قال إنه “السبب الرئيسي وراء كل ما تم بسبب عناده وضعف إدارته وتمسكه بالكرسي على حساب المواطن والوطن”.

وكان عامل توفي أمس متأثرا بإصابته بانفجار صوامع ميناء العقبة القديم الأسبوع الماضي، ليرتفع بذلك عدد الوفيات بالحادثة إلى ستة.

وأصيب 9 أشخاص في حادث انفجار وحريق وقع أثناء إجراءات هدم وإزالة تنفذها شركة مقاولات قرب صوامع الحبوب في ميناء العقبة القديم، قبل أنّ يتوفي 6 منهم متأثرين بجراجهم خلال الأسبوع الماضي واليوم.

وكان انفجار ضخم هز صوامع الحبوب صباح الاثنين الماضي في الميناء القديم، والتي كانت على مدى اعوام تخزن الحبوب بما فيها القمح، فيما تشهد حاليا عمليات هدم في مرافقها التي زرعت بالمتفجرات تمهيداً لتفجيرها من قبل خبراء في القوات المسلحة.

من جهته، كان مدعي عام العقبة قرر إسناد “جرم التسبب بالوفاة وجرم التسبب بالإيذاء للمقاول الفرعي لشركة إنشاءات” أحيل عليها عطاء هدم وإزالة مرافق ميناء العقبة القديم.