رياضة

زيدان “الواقعي”.. 140 ساعة “لإنقاذ ما يمكن إنقاذه”

أكد المدير الفني لفريق ريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، أنه لا يفكر سوى في اللاعبين الحاليين المسجلين في النادي قبل الموسم الجديد لدوري الدرجة الأولى لكرة القدم في إسبانيا “الليغا سانتندير”، على الرغم من الاستعدادات المخيبة لقبل الموسم.

وقال زين الدين زيدان “حاليا لدينا هذه التشكيلة” من اللاعبين، لكن أي شيء يمكن أن يحدث في الأسابيع الثلاثة الأخيرة من سوق الانتقالات، مضيفا “نريد أن نخوض موسما رائعا، علينا أن نكون مستعدين للعب يوم السبت.. لا شيء آخر”.

وجاءت تصريحات زيدان هذه بعد الخسارة الأخيرة التي تعرض لها “لوس بلانكوس”، الأحد، في المباراة الودية أمام روما الإيطالي بركلات الترجيح في آخر مباراة تحضيرية قبل استئناف بطولة الدوري في إسبانيا، بحسب ما ذكرت صحيفة ماركا الإسبانية.

وينطلق الدوري الإسباني، الليغا، بعد أيام، فيما يخوض ريال مدريد اللقاء الأول خارج ملعبه أمام سيلتا فيغو السبت المقبل، مما يعني أن أمام زيزو 6 أيام فقط، أو نحو 140 ساعة، لإصلاح الأخطاء التي ظهرت في فترة الإعداد، واكتشاف الطريقة المثلى للعب التي يمكن أن يطبقها فريقه الذي يستهدف استعادة لقب الدوري والمنافسة على جبهات عدة.

وأضاف أن غاريت بيل كان رائعا ومقنعا في المباراة أمام روما، لكن مستقبله ومستقبل خاميس رودريغيز في الفريق مازالا موضع شك، لكنه شدد على أن اللاعبين “عضوان في الفريق”.
وقال زيدان “كلاهما مسجل في قائمة ريال مدريد، لكن أي شيء يمكن أن يحدث.. أنا أعول عليهما بنسبة 100 في المئة”.

واختار المدرب الفرنسي تكتيكا مختلفا خلال المباراة في إيطاليا، وهو يصر على أن الفكرة لم تشمل وجود 5 مدافعين، بل 3، وأوضح قائلا “لم يكن لدينا 5 مدافعين.. كان هناك 3 مدافعين مع لاعبين اثنين متفوقين وسريعين “سوبر” على الجناحين، يمكن أن يلعبا بطريقة هجومية”.

وأضاف زيدان “سارت الأمور بشكل جيد في اليوم الآخر. سنقوم بتغيير الأمور لأن لدينا الكثير من اللاعبين الذين يمكنهم اللعب بطرق عديدة مختلفة”.

الكلمات المفتاحية: رياضة