رياضة

ريال مدريد يحبط إنتر بثنائية

حقق ريال مدريد فوزًا مستحقًا على إنتر ميلان، بهدفين دون رد، في المباراة التي أقيمت على ملعب جوزيبي مياتزا، في إطار الجولة الرابعة من دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

ثنائية ريال مدريد، حملت توقيع إيدين هازارد من ركلة جزاء في الدقيقة السابعة، وأشرف حكيمي بالخطأ في مرماه بالدقيقة 59.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 7 نقاط في وصافة المجموعة، خلف المتصدر بوروسيا مونشنجلادباخ (8 نقاط)، بينما تجمد رصيد إنتر عند نقطتين فقط.

الأحداث جاءت سريعة حيث احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لريال مدريد بعد عرقلة باريلا لناتشو داخل منطقة الجزاء، وتمكن هازارد من تحويلها لهدف أول في الدقيقة السابعة.

وكاد ريال مدريد أن يضرب إنتر بهدف ثاني، بعدما استلم فاسكيز تمريرة من مودريتش، ليسددها لوكاس بقوة من خارج منطقة الجزاء، لتضرب القائم الأيمن للحارس هاندانوفيتش.

وأهدر فيرلاند ميندي فرصة محققة للتسجيل بالدقيقة 17، بعد خطأ في التمرير من فيدال، نجح ميندي في قطعها ليمرر إلى دياز، الذي أعادها بدوره لميندي لينفرد الفرنسي ويمرر كرة عرضية بدلاً من تسديدها بالشباك.

وحصل إنتر على ركلة حرة على حدود منطقة الجزاء بعد عرقلة فيدال بالدقيقة 25، إلا أن لوكاكو سددها فوق العارضة.

وتواصلت هجمات الملكي على مرمى إنتر ميلان، وأطلق البلجيكي هازارد تسديدة قوية، تمكن هاندانوفيتش من إبعادها بقبضة يده إلى ركنية.

وفي الدقيقة 33، سقط أرتورو فيدال داخل منطقة جزاء ريال مدريد، وطالب لاعبو إنتر باحتساب ركلة جزاء، إلا أن حكم اللقاء أشار لاستكمال اللعب، قبل أن يعترض فيدال ويحصل على إنذارين ثم البطاقة الحمراء.

وأجرى كونتي، مع بداية الشوط الثاني، تبديلين بخروج الثنائي باستوني ولاوتارو، ودفع بدي أمبروزيو وبيريسيتش بدلًا منهما.

وطالب لاعبو إنتر بركلة جزاء في الدقيقة 52، بعد ركلة حرة نفذت داخل المنطقة، وشهدت تدخل فاسكيز على جاليارديني، لكن الحكم أشار لاستكمال اللعب بعد العودة لتقنية الفيديو.

وفي الدقيقة 59، أحرز ريال مدريد الهدف الثاني عن طريق أشرف حكيمي بالخطأ في مرماه، بعد كرة عرضية من فاسكيز داخل المنطقة لرودريجو الذي أطلق صاروخية تجاه المرمى، لتلمس الكرة حكيمي قبل دخولها الشباك.

ومن ركلة حرة نفذها توني كروس داخل منطقة جزاء إنتر بالدقيقة 69، فشل لوكاس فاسكيز في تسديدها بين الخشبات الثلاث، ليضرب الكرة في الشباك الخارجية للمرمى.

واستلم هازارد، الكرة وانطلق وتوغل باتجاه المنطقة، ليسدد كرة قوية من على حدود منطقة جزاء إنتر، مرت بجوار القائم الأيمن للحارس هاندانوفيتش.

فينيسيوس الذي شارك كبديل، حاول تهديد مرمى النيراتزوري، وفي الدقيقة 78 استلم تمريرة مودريتش ليحاول المراوغة داخل المنطقة، وسدد كرة قوية فوق العارضة.

وهدد بيريسيتش، مرمى تيبو كورتوا الذي لم يظهر في المباراة، بعدما توغل داخل المنطقة من الجهة اليسرى ليطلق تسديدة أرضية يتصدى لها الحارس ويبعدها عن مرماه، لتنتهي المباراة بفوز ريال مدريد 2-0.