شايفين

دراسة: 82% من الصحافيين يؤكدون الاحتواء الحكومي الناعم

عين نيوز- خاص /

أظهرت دراسة أعدها مرصد الإعلام الأردني التابع لمركز القدس للدراسات السياسية أن 82% من الصحافيين أن الحكومات تمارس أساليب الاحتواء للسيطرة على الإعلاميين.

 

وبينت الدراسة الثالثة لمرصد الإعلام الأردني حول “الاحتواء الناعم وتأثيره على أستقلالية وسائل الإعلام”؛ أن رجال الأعمال والأجهزة الأمنية أكثر الجهات التي تستخدم الأساليب الناعمة بعد الحكومات

 

وأضافت الدراسة أن الهبات المالية كانت أكثر أساليب الاحتواء التي تستخدمها الحكومات للسيطرة على الصحافيين و42% من قادة الرأي تعرضوا لمحاولات احتواء.

 

هذا ويعتقد أكثر من نصف الصحافيين بحسب الدراسة بصحة قائمة الذهبي و73% يعتقدون بوجود قوائم أخرى.

 

وكانت المواقع الإلكترونية والصحف اليومية الأكثر خضوعاً لأساليب الاحتواء الناعم؛ فيما كان أعضاء البرلمان يليهم الحراك الشعبي والشبابي اكثر الجهات تعرضا للاحتواء الناعم بعد وسائل الإعلام.

 

كما ويعتقد 69% من الصحافيين يعتقدون بتأثر وسائل الإعلام بممارسات الاحتواء الناعم للحد من تغطية ونشر فعاليات الحراك الشعبي.

 

هذا وأجريت الدراسة في الفترة من ( 28/3 – 12/4 2012 ) وشملت عينة مكونة من 504 صحافياً وصحافية من مختلف وسائل الإعلام المقرؤة والمرئية والمسموعة والإلكترونية، الحكومية وشبه الحكومية والخاصة و المراسلين, وشكل قادة الرأي ما نسبته 15% من حجم العينة.

 

وصنفت الدراسة قادة الرأي بأنهم رؤساء تحرير الصحف أو من ينوب عنهم أو يقوم مقامهم في المؤسسات الأخرى وكتاب الأعمدة المنتظمة ومدراء التحرير والأقسام ومعدو ومقدمو البرامج الإخبارية والحوارية والإذاعية والتلفزيونية والمسؤولون المشرفون على المواقع الإلكترونية والمراسلون المعتمدون لوسائل إعلامية عربية ودولية.

الكلمات المفتاحية: دراسة: 82% من الصحافيين يؤكدون الاحتواء الحكومي الناعم